"الناتو"‮ ‬يحذر من هجمات إرهابية

عالمية

الثلاثاء, 03 مايو 2011 17:46
لاهاي ـ فكرية أحمد‮: ‬


تصاعدت حدة الهواجس الارهابية علي اثر اذاعة نبأ مقتل بن لادن،‮ ‬طالب حلف الاطلنطي امس الثلاثاء قواته المرابضة في افغانستان ضمن قوات ايساف‮ ‬،‮ ‬باتخاذ مزيد من الاحترازات الامنية ابان سير الدوريات الامنية‮ ‬،‮ ‬او داخل المعسكرات‮ ‬،‮ ‬تحسبا لحدوث هجمات ارهابية مكثفة من عناصر تنظيم القاعدة او الموالين له من حركة طالبان‮ . ‬وذلك انتقاما من مقتل بن لادن‮ ‬،‮ ‬وقال اندرسن فوج راسموسين سكرتير الحلف‮ ‬،‮ ‬انه علي قوات الحلف والشركاء الراغبين لاستمرار مهمتهم في افغانستان الحذر‮ ‬،‮ ‬والحفاظ علي انفسهم،‮ ‬والعمل قدما علي الا تصبح افغانستان ملاذا آمنا مجددا للتطرف،‮ ‬وتحقيق الاستمرار في تحقيق القيم الديمقراطية والحرية والانسانية،‮ ‬مشددا علي ان المرحلة القادمة تمثل اختبارا صعبا لقوات الحلف بافغانستان‮ ‬،‮ ‬وعليها اثبات قوتها وصمودها للتحديات المرتقبة‮ . ‬ومن جانبه‮ ‬،‮ ‬بادر الاتحاد الاوروبي امس بمطالبة كل من باكستان وافغانستان بتشديد الحراسات علي سفارات دول الاتحاد‮ ‬،‮ ‬وايضا علي المؤسسات والشركات الاوروبية‮ ‬،‮ ‬تحسبا لتعرضها لهجمات ارهابية في الايام القادمة من قبل القاعدة‮ ‬،‮ ‬كما اعلن الاتحاد ايضا تشديد

الحراسات علي السفارات الامريكية في عواصمه،‮ ‬وقالت بلجيكا التي تعد عاصمة سياسية للاتحاد الأوروبي،‮ ‬انها ستشدد الحراسات علي سفارة أمريكا لديها الي المستوي الثالث،‮ ‬ولكنها ستبقي الطوارئ الامنية ومستوي التهديدات الارهابية بصفة عامه في مستواه الثاني‮ ‬،‮ ‬مطالبة شركاءها في الاتحاد باتخاذ الحيطة والحذر‮ .
‬وفي هولندا وفي خضم المخاوف الارهابية‮ ‬،‮ ‬تم ابلاغ‮ ‬رجال الشرطة صباح امس من شخص مجهول هاتفيا،‮ ‬عن وجود عبوة ناسفة‮ ‬،‮ ‬عثر عليها بجانب متحف‮ ‬يعرف بمتحف فريز بمدينة ليو فارد‮ ‬،‮ ‬فانتقلت قوات الامن علي الفور والاطفاء والاسعاف‮ ‬،‮ ‬وتم حمل العبوة بعيدا لفحصها،‮ ‬وتتواصل التحقيقات حول التأكد من كونها عوبة متفجره حقيقة أو وهمية‮. ‬واعلنت وزارةالداخلية امس الاربعاء حالة من الطوارئ الامنية في احتفالية احياء ذكري التحرير وانتصار هولندا علي النازيين في الحرب العالمية الثانية،‮ ‬والمواكب اليوم الاربعاء،‮ ‬وتم اعلان فرض حراسات مشدده علي ميدان الدام بالعاصمة امستردام والتي سيقام بها الاحتفال‮ ‬،‮ ‬تحسبا لحدوث اي عملية ارهابية تستهدف جموع المحتفلين،‮ ‬خاصة وان ملكة البلاد مرتقب ان تشارك بالاحتفال علي‮ ‬غرار الأعوام الماضية‮. ‬

أهم الاخبار