الإنتربول: القاعدة مازالت خطرا

عالمية

الاثنين, 02 مايو 2011 09:51
باريس - أ ش أ

أكدت منظمة البوليس الدولى (الإنتربول) أن تنظيم القاعدة تكبد خسارة فادحة بمقتل زعيمه أسامة بن لادن، مشيرة إلى أن المخاطر لا تزال قائمة بشكل كبير .

وأعرب سكرتير عام منظمة الإنتربول الجنرال رونالد نوبل - في بيان صادر عن المنظمة بمدينة ليون الفرنسية اليوم الاثنين - عن تهنئته للولايات المتحدة وشركائها
على ما قاموا به من جهود وتعاون في جمع المعلومات مما أتاح لواشنطن تحديد مكان بن لادن شمال إسلام آباد في باكستان والقيام بعملية تهدف إلى القصاص منه انتهت بمقتله .
ودعت منظمة الإنتربول الدول الأعضاء إلى توخى أقصى درجات الحذر
وتعزيز الإجراءات الأمنية تحسبا لوقوع عمليات إرهابية يقوم بها عناصر القاعدة ردا على مقتل زعيمهم أسامة بن لادن .
وقالت "إن الإرهاب الدولى المطلوب في العالم كله لم يعد موجودا، ولكن مقتل بن لادن لا يعنى نهاية تنظيم القاعدة وأعضائها الذين سيواصلون العمل على القيام بعمليات إرهابية في أنحاء متفرقة من العالم، وبالتالى يتعين توحيد الجهود والمضى قدما في محاربة الإرهاب في كل مكان في العالم ".

أهم الاخبار