رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

كاتب إسرائيلى يدعو لهدم الجدار العازل

عالمية

الثلاثاء, 05 مارس 2013 18:32
كاتب إسرائيلى يدعو لهدم الجدار العازل
كتب- محمود صبري جابر:

تحت عنوان "اسقطوا الجدار العازل"، دعا الكاتب الإسرائيلي "موشيه آرنس" في مقاله بصحيفة "هاآرتس" إلى هدم الجدار الإسرائيلي العازل؛ واصفاً إياه بالمسخ الذي كلف إسرائيل المليارات بهدف تنغيص حياة الفلسطينيين .

وقال "آرنس" في مستهل مقاله: "اسقطوا الجدار"، هي نفس الدعوة التي أطلقها الرئيس الأمريكي "رونالد ريجان" خلال زيارته في يونيو 1987 لألمانيا وعلى أثرها تم إسقاط جدار برلين بعد عامين ونصف.
وأضاف "آرنس" أن هناك جداراً آخر أقيم في السنوات العشر الأخيرة ولم يكتمل بنائه بعد، مشيراً إلى أن هذا الجدار يبدو مثل الندبة على وجه سيدة جميلة.
وتساءل "آرنس": متى سيسقط الجدار؟ هذا المسخ الذي قدرت تكلفته بالمليارات، مؤكداً أنه لن يظل للأبد وأن علماء الآثار لن يجدوا بعد ألف سنة بقاياه.  
ورأى "آرنس" أن قرار إقامة الجدار العازل اتخذته حكومة "شارون" في أبريل 2002 بسبب حالة الرعب والهسيتريا التي سيطرت على الدولة العبرية نتيجة مقتل مئات الإسرائيلين من رجال ونساء وأطفال في العامين السابقين لبنائه على أيدي رجال المقاومة الفلسطينية، مؤكداً أن الوضع الآن مختلف، وأن الجدار بات غير ذات صلة. 
يذكر أن جدار الفصل العنصري

هو عبارة عن جدار طويل تبنيه إسرائيل في الضفة الغربية قرب الخط الأخضر وتزعم أن الهدف منه هو منع دخول سكان الضفة الغربية الفلسطينيين إلى إسرائيل أو المستوطنات الإسرائيلية القريبة من الخط الأخضر، إلا أن هذا الجدار ليس إلا محاولة إسرائيلية لإعاقة حياة السكان الفلسطينيين أو ضم أراضٍ من الضفة الغربية إلى إسرائيل.
ويتشكل الجدار العازل من سياجات وطرق دوريات، وفي المناطق المأهولة بكثافة مثل منطقة المثلث أو منطقة القدس تم نصب أسواراً بدلاً من السياجات.
بدأ بناء الجدار في 2002 في ظل انتفاضة الأقصى، حيث يمر بمسار متعرج ويحيط معظم أراضي الضفة الغربية، وفي أماكن معينة، مثل قلقيلية، يشكل معازل، أي مدينة أو مجموعة بلدات محاطة من كل أطرافها تقريباً بالجدار.

أهم الاخبار