رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الرئاسة التونسية تنفى تلقيها معلومات باحتمال اغتيال بلعيد

عالمية

الجمعة, 01 مارس 2013 16:15
الرئاسة التونسية تنفى تلقيها معلومات باحتمال اغتيال بلعيد
تونس- أ ش أ :

نفى المتحدث باسم الرئاسة التونسية عدنان منصر، تلقي الرئاسة معلومات تفيد باحتمال اغتيال المعارض اليساري شكري بلعيد، فيما أدلى الرئيس منصف المرزوقي بشهادته في قضية اغتيال بلعيد بالرصاص أمام منزله بالعاصمة تونس في السادس من فبراير الماضي.

وأفادت قناة الجزيرة الفضائية اليوم الجمعه بأن نفى الرئاسة التونسية يأتى بعد تصريحات أدلى بها قياديون في

الجبهة الشعبية المعارضة -التي كان بلعيد أحد قياديها البارزين- بأن المرزوقي أخبر بلعيد قبل أسابيع من اغتياله بوجود معلومات عن احتمال تصفيته.
وكان قاضي التحقيق في المحكمة الابتدائية بتونس قد استمع إلى أقوال الرئيس المرزوقي أمس الخميس كشاهد في قضية اغتيال بلعيد التي فجرت احتجاجات
كبرى في البلاد.
وهذه هي المرة الأولى التي يدلي فيها رئيس للبلاد بأقواله في تحقيق قضائي، حيث انتقل قاضي التحقيق إلى قصر الرئاسة بقرطاج.
ويأتي إدلاء المرزوقي بشهادته بعد تصريح لرئيس الوزراء المكلف علي العريض بأن الشرطة تعرفت على قاتل بلعيد، وأنه "سلفي متشدد"، وأنها تواصل ملاحقته، بعد اعتقالها أربعة من المشتبه في تورطهم في عملية الاغتيال بدورها أفادت وكالة الأنباء التونسية بأن قوى الأمن تواصل بحثها عن المتهم الرئيسي باغتيال بلعيد.

 

أهم الاخبار