وزير الدفاع التايلاندى يلغى زيارته لكمبوديا

عالمية

الأربعاء, 27 أبريل 2011 15:27
بانكوك- ا ف ب:

الغى وزير الدفاع التايلاندي زيارة كانت مقررة الى كمبوديا اليوم الاربعاء لإجراء محادثات حول وقف اطلاق النار، في انتكاسة للجهود المبذولة لانهاء المعارك بين البلدين.

وقال الكولونيل سونسيرن كاوكومنيرد "لقد قررنا الليلة الماضية الغاء زيارة الجنرال براويت (وونغسوون) الى بنوم بنه اليوم الاربعاء بعد ان ذكرت وسائل اعلام كمبودية أن تايلاند وافقت على وقف اطلاق النار بعد اقرارها بالهزيمة والخسائر".

وقتل ثمانية جنود كمبوديين وخمسة تايلانديين

خلال خمسة ايام من المعارك بالاسلحة الثقيلة عند الحدود المتنازع عليها بين البلدين، مما ادى الى زيادة الضغط الدبلوماسي على البلدين لانهاء النزاع، وتبادل الجانبان الاتهامات بالتسبب باندلاع المعارك.

وقال سونسيرن "نرحب بالمحادثات بشرط أن يوقفوا اطلاق النار اولا لبضعة ايام. لقد أعلمنا كمبوديا بوضوح بهذا الشرط".

من جانبه صرح رئيس الوزراء الكمبودي هون سن

اليوم الاربعاء في بنوم بنه بأنه يؤيد وقفا لاطلاق النار مع تايلاند وذلك في اليوم السادس على اندلاع معارك بالاسلحة الثقيلة على الحدود بين البلدين اسفرت عن مقتل 14 شخصا.

وقال هون سن إن "كمبوديا تدعو الى وقف لاطلاق النار" فيما الغت بانكوك مفاوضات كانت مقررة الاربعاء بين وزيري دفاع البلدين للمرة الاولى منذ استئناف المواجهات يوم الجمعة الفائت.

كما اعلن رئيس الوزراء أنه موافق على لقاء نظيره ابهيسيت فيجاجيفا في مطلع مايو لكن فقط في اطار قمة لجمعية دول جنوب شرق آسيا (اسيان).

 

أهم الاخبار