مجلس الأمن يفشل في التوصل لقرار حول أبيدجان

عالمية

السبت, 04 ديسمبر 2010 21:06


رفض قادة العالم وفي مقدمتهم الرئيس الأمريكي باراك أوباما والأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون إعلان فوز رئيس ساحل العاج المنتهية ولايته لوران جباجبو واكدوا دعمهم لزعيم المعارضة الحسن وتارا واشاروا الي انه هو الفائز الشرعي في الانتخابات الرئاسية. وهنأ الامين العام للامم المتحدة بان كي مون الحسن وتارا علي فوزه في الانتخابات الرئاسية في ساحل العاج ودعوا الرئيس المنتهية ولايته الي القبول بنتائج الاقتراع. وقال الناطق باسم الامين العام للامم المتحدة ان بان كي مون "يهنيء الحسن وتارا من تجمع هوفويت للديمقراطية والسلام علي انتخابه ويطلب من الرئيس المنتخب العمل من اجل احلال سلام دائم واستقرار والمصالحة في ساحل العاج". واضاف ان بان كي مون "يطلب من الرئيس جباجبو ان يفعل ما يجب ان يفعله لخير بلاده والتعاون من اجل عملية انتقالية سياسية بدون صدامات". واضاف انه "يرغب في التأكيد ان ارادة شعب ساحل العاج يجب ان تحترم ويطلب من كل السكان القبول

بالنتيجة التي اعلنت والعمل بروح من السلام والمصالحة". ومن واشنطن، هنأ الرئيس الامريكي باراك اوباما الحسن وتارا بفوزه في الانتخابات الرئاسية في ساحل العاج.وحث الرئيس الامريكي بدوره الرئيس لوران جباجبو علي احترام نتيجة الانتخابات. وقال اوباما في بيان "اهنيء الحسن وتارا علي فوزه في انتخابات 28 نوفمبر مشيرا الي ان اللجنة الانتخابية المستقلة ومراقبين جديرين بالثقة ومعتمدين والامم المتحدة اكدوا جميعا هذه النتيجة وصادقوا علي صحتها". واضاف ان "ساحل العاج علي مفترق طرق. ادعو كل الاطراف بما فيها الرئيس المنتهية ولايته لوران جباجبو الي الاعتراف بهذه النتيجة واحترامها". من جهته، طلب الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي من جباجبو احترام ارادة الشعب و"هنأ الرئيس المنتخب" الحسن وتارا، حسب ما جاء في بيان لقصر الاليزيه. وقال البيان ان ساركوزي يدعو جباجبو وجميع المسئولين المدنيين والعسكريين
في ساحل العاج الي احترام ارادة الشعب والامتناع عن القيام باي مبادرة ذات طبيعة تحريضية علي العنف وحثهم علي التعاون من اجل المصالحة والسلام والاستقرار" في هذا البلد.وكان الاليزيه قد ذكر في بيان ان ساركوزي اجري محادثات حول الوضع في ساحل العاج مع الامين العام للامم المتحدة وجباجبو ووتارا، بدون ان يوضح مضمون المحادثات. وهنأ ساركوزي وتارا وتمني له "النجاح بالمهمة العليا التي اوكلها اليه الشعب واعرب عن ارتياحه لنية وتارا تشكيل حكومة وحدة وطنية. واعترفت وزيرة خارجية الاتحاد الاوروبي كاثرين اشتون ايضا بفوز وتارا ووجهت تحذيرا الي انصار جباجبو الذي بقي في السلطة منذ 2005 علي الرغم من انتهاء ولايته. وقالت اشتون "اهنيء وتارا علي فوزه"، داعية "كل الاطراف في العملية الانتخابية الي احترام ارادة الشعب" و"القبول بالنتائج كما صادق عليها الممثل الخاص للامم المتحدة" يون جين شوي. وفي نيويورك، لم تنجح الدول الـ»15« الاعضاء في مجلس الامن الدولي الذي اجري مشاورات عاجلة حول الوضع في ساحل العاج، في الاتفاق علي اعلان مشترك. وقال دبلوماسي انه قد يتم التوصل الي اتفاق حول ساحل العاج قريبا موضحا ان تأجيل البت في المسألة ناجم عن انتظار مندوب بلد واحد علي الاقل تعليمات من حكومته.

 

 

 

 

أهم الاخبار