رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

كابول وإسلام أباد يستعدان لمفاوضات سلام مع طالبان

عالمية

السبت, 16 أبريل 2011 19:33
كابول- ا ف ب:


أعلن الرئيس الأفغاني حميد كرزاي ورئيس الوزراء الباكستاني يوسف رضا جيلاني الذي يزور كابول، تعزيز الجهود المشتركة تمهيدا لمفاوضات سلام محتملة مع طالبان الأفغانية.

وقال كرزاي خلال مؤتمر صحافي في ختام لقاء مع جيلاني: إن "باكستان رفعت لجنة السلام المشتركة التي كانت على مستوى وزراء الخارجية الى أعلى مستوى حكومي".

وإضافة إلى جيلاني سيمثل كل

من رئيس أركان الجيش ومدير استخبارات اسلام اباد في هذه اللجنة التي انشئت في نهاية يناير تمهيدا لمفاوضات سلام مع طالبان أفغانستان التي يقال: إن لها قواعد خلفية في باكستان.

وقال كرزاي: ان "أفغانستان ستتخذ التدابير اللازمة" لتمثل أيضا بمستوى رفيع من دون مزيد من

الإيضاحات.

وأوضح أن الرئيس الافغاني السابق برهان الدين رباني الذي يترأس حاليا المجلس الأفغاني الأعلى للسلام المكلف إقناع طالبان أفغانستان ببدء المفاوضات، سينضم الى اللجنة.

كما أعلن كرزاي أنه سيزور قريبا باكستان.

وتحسنت العلاقات بين أفغانستان وباكستان مؤخرا بعد سنوات من التوتر اتهمت خلالها كابول إسلام أباد بدعم المتمردين الافغان للدفاع عن مصالحها الاستراتيجية في المنطقة.

وتحاول كابول منذ سنوات فتح حوار مع متمردي طالبان الذين يحاربون الحكومة الأفغانية وجنود الحلف الاطلسي الـ130 ألفا الذين يدعمونها.

أهم الاخبار