مراقبون : الرئيس النيجيرى الحالى الأقرب للفوز بالرئاسة

عالمية

السبت, 16 أبريل 2011 16:29
أبوجا- أ ش أ:


يرى المراقبون أن الرئيس النيجيرى الحالى جوودلووك جوناثان هو المرشح الأوفر حظا للفوز بمنصب رئيس نيجيريا فى الانتخابات الرئاسية التى تجرى اليوم السبت فى كافة أقاليم نيجيريا باعتباره من الوجوه الجديدة نسبيا، وكذلك لصغر سنه 54 عاما - وخلفيته غير العسكرية على خلاف قادة نيجيريا السابقين الذين كانت خلفياتهم العسكرية تقودهم عادة الى نوع من تصفية الحسابات مع خصومهم السابقين.

ويلقى الرئيس النيجيرى جوودلووك جوناثان تأييدا من قطاعات واسعة من الشباب النيجيرى المكافح باعتباره يجسد آمالهم فى وصول أبناء الطبقة الوسطى إلى السلطة وباعتباره أيضا رمزا للتغيير فى نيجيريا ويقول بعضهم إن أشد ما يعجبهم فى جوودلووك هو حديثه عن مستقبل نيجيريا كثيرا وليس عن خلافات الماضى وتصفية حساباته مع الخصوم التى وقع كثير من

قدامى السياسيين فى البلاد أسرى لها فى حديثهم السياسى ومن بينهم من انقلب على الآخر فى الماضى مثل بوهارى و بابنجيدا و اوباسانجو و عتيقو ابوبكر .

ويؤكد ناخبون التقت بهم أجهزة الإعلام النيجيرية أن أهم ما يشد حماسهم لجوودلووك هى لغة خطابه الهادئة و العقلانية و ابتعاده عن تصريحات التهديد والوعيد النارية التى طالما تحدث بها جنرالات نيجيريا السابقون الذين مل الشعب حديثهم، بينما يرى آخرون أن أهم ما يميز جوودلووك هو عدم وجود خصوم قدامى له .

 

 

أهم الاخبار