كى مون يناقش وضع الشرق الأوسط فى التشيك

عالمية

السبت, 16 أبريل 2011 14:00
واشنطن ومتابعات:

تصدرت الاضطرابات والاحتجاجات المطالبة بالديمقراطية في شمال أفريقيا والشرق الأوسط محادثات الأمين العام، بان كي مون، مع كبار المسئولين في جمهورية التشيك،والتقى الأمين العام مع الرئيس، فاكلاف كلاوس ومع وزير الخارجية.

وبراغ هي المحطة الأولى في جولة للأمين العام في
أوروبا يزور خلالها المجر وأوكرانيا وروسي جاء ذلك وفقا لما ذكره الموقع الرسمى للامم المتحدة.

وأحاط بان كي مون الرئيس التشيكي بآخر التطورات في شمال أفريقيا وخصوصا في ليبيا ومصر، مؤكدا أن للاتحاد

الأوروبي دورا أساسيا ليلعبه خصوصا في التنمية الاقتصادية والاجتماعية في العديد من الدول التي تعاني من اضطرابات حاليا.

وأشار الأمين العام إلى أن جمهورية التشيك نفسها شهدت تحولا كبيرا إلى الديمقراطية لذا يمكن أن تساهم بفعالية إلى الوضع في شمال أفريقيا والشرق الأوسط.

كما ناقش الطرفان الوضع في غرب البلقان وأنشطة مجموعة العشرين الاقتصادية.

أهم الاخبار