رايس تناصر أوباما بشأن ليبيا

عالمية

الأربعاء, 13 أبريل 2011 22:45
بوابة الوفد – قسم الترجمة :

خرجت وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة كوندليزا رايس عن صمتها وعادت للأضواء لتدافع عن قرار الرئيس الأمريكي باراك أوباما بخوض غمار الحرب ضد النظام الليبي معمر القذافي.

واعربت رايس عن ارتياحها لما وصفته بعدم جلوس الولايات المتحدة وحلفائها على الهامش بشأن الأزمة الجارية في ليبيا.

جاء ذلك خلال زيارة قامت بها

رايس لشيكاغو اليوم أدلت خلالها بتصريحات حول تطورات الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وأيدت رايس والتي كانت قد دعمت جهود إدارة بوش لنشر الديمقراطية، عن تأييدها لجهود الإطاحة بالرئيس الليبي معمر القذافي.

وقالت رايس إن الموقف في ليبيا بالغ التعقيد، مضيفة

أنه لا يوجد أحد يريد أن يري القذافي يرتكب مذبحة ضد شعبه. واستطردت قائلة " ولكن ليس لأن الموقف صعب ومعقد يجب الجلوس على الهامش".

ورغم أن إدارة أوباما تحظي بتأييد العديد من بعض الدوائر في الكونجرس بشأن تدخلها في ليبيا إلا أنها تواجه العديد من الانتقادات بشأن مخاطر التدخل في ليبيا وإمكانية أن يجر الولايات المتحدة لحرب ثالثة تجد صعوبة في الخروج منها.

أهم الاخبار