معارضة تركيا تنسق مواقفها في الانتخابات

عالمية

الاثنين, 11 أبريل 2011 13:47
أنقرة - أ ش أ:

كشفت مصادر قريبة من حزب السلام والديمقراطية ، الحزب الكردي الوحيد فى تركيا اليوم الإثنين عن أنه تم تشكيل لجنة مشتركة لتأمين التحالف السياسي مع حزب الشعب الجمهوري ، أكبر أحزاب المعارضة ، فى الانتخابات البرلمانية التى ستجري فى 12 يونيو المقبل.

وقالت المصادر إن أهم خطوة تم الاتفاق عليها هي عدم خوض حزب السلام والديمقراطية الانتخابات فى كل من أقرة ، إزمير ، مانيسا ، بورصة وهطاي وأن يقدم دعمه المطلق لمرشحي حزب الشعب الجمهوري في
هذه المدن ، مقابل عدم تقديم حزب الشعب الجمهوري مرشحين في جميع مدن جنوب شرق تركيا فيما عدا ديار بكر.

واستبعد مسئولون فى حزب الشعب الجمهوري الإقدام على خطوة التحالف مع الحزب الكردي لافتا إلى أن مثل هذه الأنباء يتم ترويجها من قبل وسائل الإعلام الموالية لحزب العدالة والتنمية الحاكم للتأثير على شعبية حزبهم.

فى الوقت نفسه يستعد حزب الشعب الجمهوري لإعلان أسماء مرشحيه

فى الانتخابات البرلمانية ، ومن المتوقع أن تضم القائمة أسماء بعض المتهمين فى قضية منظمة أرجناكون الإرهابية المتهمة بالتخطيط للانقلاب على الحكومة واغتيال رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان ، ممن لا يزالون فى السجن فى محاولة لإنقاذهم من المحاكمة وصدور أحكام نهائية ضدهم بعد حصولهم على الحصانة البرلمانية.

ومن بين هؤلاء المتهمين الصحفيان :مصطفى بالباي وتونجاي اوزكان ، وأستاذ الطب محمد خبر .

وفى الوقت نفسه من المتوقع أن يبعد الحزب 78 نائبا من بين 110 نواب له فى البرلمان حاليا فى الانتخابات المقبلة بينهم قياديون بارزون بالحزب منهم أوندر ساو وهاكي سوها أوكاي وكمال أناضول نواب رئيس الحزب السابقين.

 

أهم الاخبار