أوباما: فوز قطر بالمونديال "خطأ كبير"

عالمية

الخميس, 02 ديسمبر 2010 18:31


وصف الرئيس الامريكي باراك أوباما فوز قطر بتنظيم نهائيات كأس العالم لكرة القدم عام 2022 وليس أمريكا بـ"القرار الخاطئ".

وأعلن رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جوزيف بلاتر عن نتيجة التصويت الذي جرى بمقر الاتحاد في زيورخ ، لتصبح قطر أول دولة عربية وكذلك أول دولة في الشرق الأوسط تنال هذا الشرف.

وكانت خمسة ملفات تتنافس على الفوز بهذه النهائيات، وهي قطر واليابان وكوريا الجنوبية وأستراليا والولايات المتحدة.

وفور إعلان النتيجة وجه بلاتر التهنئة للوفد القطري الذي كان تلقى دعما كبيرا بحضور أمير دولة قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني وحرمه الشيخة موزة بنت ناصر المسند.

من جانبه، عبر رئيس لجنة الملف القطري الشيخ محمد بن حمد آل ثاني عن شكره للفيفا ووعد بأن تنظم قطر بطولة متميزة.

وتميز ملف قطر 2022 باستخدام تقنيات حديثة وصديقة للبيئة لتبريد

الملاعب ومناطق التدريب ومناطق المتفرجين، حيث سيكون بمقدرة اللاعبين والاداريين والجماهير التمتع ببيئة باردة ومكيفة في الهواء الطلق لا تتجاوز درجة حرارتها 27 درجة مئوية.

ووعد ملف قطر بالتخلي عن 170 ألف كرسي في مختلف الملاعب التي تستضيف المباريات بعد انتهاء البطولة ومنحها الى البلدان النامية.

واعلن الفيفا ايضا فوز روسيا باستضافة مونديال 2018 الذي كانت تتنافس عليه أيضا إنجلترا إضافة إلى ملف مشترك بين إسبانيا والبرتغال وآخر مشترك بين هولندا وبلجيكا.

يذكر أن مونديال 2014 سيجرى في البرازيل بعدما استضافت جنوب أفريقيا مونديال 2010.

أهم الاخبار