حريق "الكرمل" يلتهم 40 إسرائيليًا ونتنياهو يستنجد بالعالم

عالمية

الخميس, 02 ديسمبر 2010 17:40


طالب رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو مساعدة أربعة دول في اخماد الحريق الذي اندلع الخميس في جبل الكرمل شمال الدولة العبرية ، مما اسفر عن مقتل 40 سجانا واصابة العشرات بجروح بعد أن علقت حافلة كانت تقلهم إلى سجن الدامون .

ودعا نتنياهو اليونان وإيطاليا وروسيا وقبرص إلى إرسال فرق إطفاء من أجل مساعدة الطواقم لإسرائيلية العاملة على إخماد النيران ، كما طلب وزير الحرب ايهود باراك مشاركة الجيش بكل الطرق لإخماد النيران، وطلب من وزير الأمن الداخلي  يتسحاك أهرونوفيتش نقل كل مركبة إطفاء غير عاملة إلى منطقة الكرمل.

وذكرت مصادر مطلعة أن الجيش قد وضع تحت قيادة الشرطة مئات

الجنود للعمل مع طواقم الإطفاء ، كما وضعت مروحيات تابعة لسلاح الجو في حالة تأهب للمشاركة في عملية إخلاء مصابين، بالإضافة إلى مشاركة آليات ثقيلة في العمل على إقامة مناطق عازلة لمنع استمرار انتشار النيران.

وكان قد اندلع حريق واسع في أحراش جبل الكرمل ما استدعى اخلاء سجن الدامون وكيبوتز بيت اورون وجامعة حيفا، وعدد من السكان في عسفيا. ولا تزال فرق الإطفاء عاجزة عن السيطرة على النيران.

وعلقت حافلة كانت تقل ضباطا في السجون وانقلبت مما اسفر عن مقتل 40 واصابة العشرات بينهم مدنيون

بحالات اختناق ، كما اشتعلت النيران بمركبتين تابعتين للشرطة كانتا تسيران خلف الحافلة.

وقال مسئول في قوات الإطفاء إنه لم يشهد من قبل حريقا على هذا النطاق، فيما تعمل قوات الإطفاء المشكلة من 15 طاقماً بمساعدة مروحيات على محاصرة الحريق وإخماده في ظل رياح شرقية تزيد من صعوبة عمل الطواقم وتهدد بانتقال الحريق الى مناطق أوسع.

وأعلنت "سلطة الطبيعة والحدائق" حالة الطوارئ واستدعت طواقهما من مناطق متفرقة في البلاد للمساعدة في السيطرة على الحريق.

وفي وقت لاحق انقطع التيار الكهربائي عن بلدتي عسفيا ودالية الكرمل جراء الحريق القريب من البلدتين. كما  اغلق شارع 721 الواصل بين تقاطع عسفيا وبيت ليد امام حركة السير في كافة الاتجاهات بسبب الحريق وكذلك للسماح لوحدات الاطفاء بالتحرك بسهولة. وأخلت الشرطة 20 منزلا سكنيا في قرية عسفيا لقربها من الحريق الكبير، دون وقوع اصابات.

أهم الاخبار