رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

توقيف أحد مستشاري "كرزاي" بتهمة اختلاس أموال

عالمية

الثلاثاء, 29 مارس 2011 17:02
ا ف ب:

اوقف نور الله ديلاوري المستشار الاقتصادي الرئيسي للرئيس الافغاني حميد كرزاي والحاكم السابق للمصرف المركزي في كابول الثلاثاء لاتهامه باختلاس اموال عامة ،كما اعلن مدعي عام افغانستان امان الله ايمان لوكالة فرانس برس.

وقال امان ان "ديلاوري اوقف في منزله في كابول على اساس اتهامات باختلاس اموال وفساد".

وذكر مصدر قضائي طلب عدم كشف هويته ان ديلاوري متهم باختلاس 300 الف دولار عندما كان على رأس البنك المركزي الافغاني.

وقال الناطق باسم الرئاسة الافغانية

سياماك هراوي لوكالة فرانس برس ان ديلاوري هو مستشار للرئيس الافغاني لكن اكد عدم علمه بتوقيفه.

وكان وزير النقل السابق عناية الله قاسمي اوقف الاثنين ووضع في الحبس الاحتياطي بأمر من النيابة العامة التي تتهمه باستغلال السلطة وسوء ادارة اموال عامة.

وهو متهم بتوقيع عقد لشراء طائرتي بوينغ 757 لشركة الطيران الوطنية اريانا، "من جانب واحد". وكبد هذا العقد الحكومة الافغانية

خسارة تبلغ تسعة ملايين دولار ودفع الاتحاد الاوروبي الى منع تحليقها فوق الاراضي الافغانية، حسبما اوضح ايمان الاثنين.

واكد المصدر القضائي ان احد التهم الموجهة لديلاوري ترتبط بقضية قاسمي.

وعمل ديلاوري في مصارف الولايات المتحدة وعاد الى افغانستان في 2002، بعد سقوط نظام طالبان، ليؤسس ويدير وكالة دعم الاستثمارات الهيئة الاقتصادية الحكومية، قبل ان يصبح حاكما للبنك المركزي من نوفمبر 2004 الى ديسمبر 2007.

وهو ما زال عضوا في المجلس الاعلى للبنك المركزي ورئيسا لهيئة دعم الاستثمار.

وديلاوري وقاسمي هم ارفع مسؤولين او مسوؤلين سابقين يتم توقيفهما بتهمة الاختلاس منذ سقوط نظام طالبان في نهاية 2001.

 

أهم الاخبار