رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ليبرمان: مساعدات قطر للفلسطينيين ستوجّه للإرهاب

عالمية

الأربعاء, 24 أكتوبر 2012 16:55
ليبرمان: مساعدات قطر للفلسطينيين ستوجّه للإرهابافيغدور ليبرمان
تل ابيب - د ب ا :

انتقد وزير الخارجية الاسرائيلي افيغدور ليبرمان بشدة الزيارة التي قام بها امس الثلاثاء امير قطر الشيخ حمد بن خليفة ال ثاني لقطاع غزة.

وقال في مقابلة مع الاذاعة الاسرائيلية بعد ظهر اليوم الاربعاء إن :"اموال المساعدات التي تبرعت بها قطر للفلسطينيين لن تستخدم لتمويل مشاريع سكنية واعمال ترميم وانما لتمويل النشاط الارهابي".
وحول العملية السلمية مع الفلسطينيين، استبعد وزير الخارجية تحقيق السلام، نظرا :"لأن رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس ليس معنيا بالتوصل الى تسوية وانما لتصعيد النزاع"، على حد قوله.
وفيما يتعلق بالهجمات الصاروخية على جنوب اسرائيل انطلاقا من غزة، اكد

ليبرمان ان اسرائيل لن تتحمل استمرار القصف الصاروخي أياما عديدة.
ومن جهة اخرى، دعا ليبرمان خلال لقائه مع وزيرة خارجية الاتحاد الاوروبي كاثرين اشتون في القدس اليوم دول الاتحاد الى العمل لمنع تهريب الاسلحة الى القطاع واشاد بقرار التكتل بتشديد العقوبات المفروضة على ايران.
الى ذلك، حذر ليبرمان الاربعاء الفلسطينيين من انهم سيتعرضون لتدابير قاسية من اسرائيل اذا ما طلبوا من الجمعية العمومية للامم المتحدة الاعتراف بفلسطين دولة غير عضو.
وقال ليبرمان للاذاعة العامة الاسرائيلية: "اذا ما
ذهب الفلسطينيون الى الجمعية العمومية للامم المتحدة مع مبادرة جديدة احادية الجانب، فليعرفوا انهم يعرضون انفسهم لتدابير قاسية من اسرائيل ومن الولايات المتحدة ايضا".
واضاف ليبرمان: "قلت لكاثرين اشتون انه في الشق الفلسطيني ليس هناك لا عملية ولا سلام وان الشعارات لم تعد تجدي نفعا. لقد وصلنا الى مأزق".
واوضح :"المشكلة هي ابو مازن (الرئيس محمود عباس). فهو ليس مهتما ابدا بالتوصل الى اتفاق مع اسرائيل. ويسعى في المقابل الى التصعيد".
من جهة اخرى، اعتبر الوزير الاسرائيلي، رئيس حزب اسرائيل بيتنا المتشدد، :"انه يجب الا نتوقع اي مبادرة دولية حول ايران قبل الانتخابات الرئاسية الاميركية". واضاف: "اذا ما اقرت كندا واستراليا واليابان والاميركيون عقوبات شبيهة بالعقوبات التي اقرها الاتحاد الاوروبي، يفترض ان تكفي لتقويض النظام الايراني".

أهم الاخبار