رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

هاآرتس: المظاهرات تسبب قلقًا لمرسى

عالمية

السبت, 25 أغسطس 2012 18:38
هاآرتس: المظاهرات تسبب قلقًا لمرسىقنديل
كتبت- هبة مصطفى:

زعم المحلل السياسى لشئون الشرق الأوسط فى صحيفة "هاآرتس" أنه على الرغم من تشكيل الرئيس المصرى وزراء إسلاميين وتعيين رؤساء تحرير ينتمون إلى التيار الإسلامى إلا أن كل هذا لم يمنع معارضيه من تنظيم مظاهرات ضد الرئيس.

وأضاف الكاتب أن المظاهرات التى خرجت ضد مرسى توضح مدى قوة معارضته فى الأوساط العلمانية،  فهناك من زعم أن رجال أمن الدولة السابقين وقفوا وراء تلك التظاهرات مؤكدا أن الصورة معقدة جدا، فالمعارضة الآن تتمثل فى النشطاء العلمانيين وحركات يسارية، وفلول النظام

السابق يترقبون بخوف ممارسات الرئيس الجديد.
وأوضح الكاتب أن مرسى يحاول تهدئة المعارضة بإصدار قانون يحظر حبس الصحفيين بسبب جرائم النشر وإهانة الرئيس، لكن ما زالت السلطات التشريعية تحت يديه فى ظل دولة تعمل بالبرلمان.
كما أشار الكاتب إلى أنه على الرغم من أن عدد المشاركين فى المظاهرات ضد الرئيس والإخوان المسلمين قليل جدا، إلا أن هذه المظاهرات تعد مصدر قلق للرئيس وربما يحاول فى الأيام المقبلة
ممارسة الضغط على الصحافة التى ما زالت تشن هجوما عليه وتنتقده حتى فى ظل وزير الإعلام الجديد "صلاح عبد المقصود" الذى ترأس صحفا ذات توجه دينى إسلامى، وكان أحد مستشارى الإعلام للرئيس فى حملته الانتخابية.
وأضاف الكاتب أن قرار مرسى بتعيين رؤساء تحرير 53 صحيفة قومية معظمهم من الإخوان تسبب فى إحداث اضطرابات كبيرة فى صفوف الليبراليين، مؤكدا أنه على الرغم من الخطوات التى اتخذها الرئيس لتهدئة معارضيه إلا أن التقديرات تشير إلى أنه مع مرور الوقت تزداد الاضطرابات فى مصر وترفض أن تختفى أو تتم معالجتها حتى رؤساء التحرير والوزراء الإسلاميين لا يمكنهم التخلص من الاحتجاجات التى تعارض مرسى وجماعته.

أهم الاخبار