رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

‮"جباجبو‮" ‬يتقمص شخصية‮ "القذافي" ويقصف المدنيين بالمروحيات والمدفعية الثقيلة

عالمية

الأحد, 13 مارس 2011 18:50
أبىدجان ـ أ‮. ‬ف‮. ‬ب‮: ‬

شنت القوات الموالية لرئيس ساحل العاج، المنتهية ولايته لوران جباجبو أمس الأول هجوما تسانده المروحيات والمدرعات استغرق ساعات في حي ابوبو معقل خصمه الحسن وتارا في وسط ابيدجان. وتحدث معسكر وتارا عن عمليات قتل عشوائي لمدنيين ابرياء، واعتبره الهجوم الواسع الاول الذي تشنه قوات جباجبو منذ بدء الازمة التي تلت الانتخابات في نهاية نوفمبر الماضي وسط محاولات الرئيس السابق للتمسك بالسلطة. وتوقف قصف المدفعية الثقيلة مساء السبت، وفقا لما أعلنه صحفيون ومراسلو وكالات

الأنباء. وجاء هذا التدهور المفاجيء للوضع بعد يومين من قمة للاتحاد الافريقي في اديس ابابا، والتي اكدت حالة الجمود السياسي في هذا البلد، اذ اعترف الاتحاد بوتارا رئيساً، بينما رفض جباجبو هذا الموقف بشكل قاطع. وقال بيان أذاعه التليفزيون ان الرئيس المنتهية ولايته يحرص علي طمأنة السكان بشأن حل هذه الازمة ويدعو السكان الي التزام الهدوء ويبلغهم بأنه سيتحدث اليهم
قريبا. وبدأ الهجوم في حي ابوبو الموالي لوتارا شمال ابيدجان حيث سيطر متمردون في الاسابيع الاخيرة علي مناطق واسعة. وقال مصدر في هيئة الاركان ان هدف قوات الدفاع والامن الموالية لجباجبو هو تخليص ابوبو من الارهابيين"، ـ حسب قوله ـ، مؤكدا ان هذه العملية حاسمة. واضاف هذا المصدر ان قوات جباجبو استخدمت مروحيتي بوما وقاذفات صواريخ ودبابات، بينما ذكر شهود عيان ان المتمردين مسلحون برشاشات وقاذفات صواريخ. واصبح ابوبو اكثر احياء ابيدجان اكتظاظا بالسكان ويضم 1.5 مليون نسمة، مركز الازمة التي اسفرت عن سقوط 400 قتيل في جميع انحاء البلاد، حسب الامم المتحدة.

 

أهم الاخبار