قرصنة على الإليزيه والخارجية الفرنسية

عالمية

الثلاثاء, 08 مارس 2011 18:40
بوابة الوفد – قسم الترجمة :

أكدت صحيفة "ليبراسيون" الفرنسية تعرض أجهزة الكمبيوتر في قصر الإليزيه ووزارة الخارجية (كيه دو أورساي) للقرصنة خاصة الأجهزة ذات العلاقة بدول العشرين الصناعية, واتهمت الصحيفة الدول الآسيوية بالقرصنة على تلك المواقع.

وأكدت مصادر الصحيفة: أن الهجوم المعلوماتي لم يصب فقط وزارتي الاقتصاد والمالية ولكنه أصاب موقعي الرئاسة الفرنسية ووزارة الخارجية. وأضافت أن الكشف الأخير يناقض تصريحات باتريك بايو مدير الوكالة القومية لأمن النظم المعلوماتية.

وأوضح مصدر مسئول بوزارة الداخلية الفرنسية: أن الهجوم استهدف جميع الوظائف والمهام الخاصة باجتماعات الدول الثمانية ومجموعة العشرين, وأكد مسئول الداخلية استهداف عدة مستويات أوروبية أيضا وأشار بأصابع الاتهام إلى الصين ونفى علاقة روسيا بالأمر. وقد بدأت الداخلية الفرنسية تحقيقا حول هذا الموضوع.

 

أهم الاخبار