رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مع توقع احتجاجات على حكم مبارك والرئيس القادم

تليجراف: العسكرى جاهز لمواجهة الثوار

عالمية

الثلاثاء, 29 مايو 2012 14:51
تليجراف: العسكرى جاهز لمواجهة الثوار
كتبت - أماني زهران:

أكدت صحيفة (تليجراف) البريطانية أن المجلس العسكري جاهز ومستعد للاحتجاجات المتوقع حدوثها بعد التوصيت في جولة الإعادة يومي 16-17 يونيو، فضلا عن المشاكل التي ستنجم إذا لم تُوقع اقصى عقوبة ممكنة على الرئيس المخلوع "حسني مبارك" المتهم في قضايا قتل وفساد.

ولفتت الصحيفة إلى أن بوادر الغضب بدأت أمس عندما أشعل المحتجون النار في مقر الحملة الانتخابية للمرشح الفائز في الجولة الأولى "أحمد شفيق"، آخر رئيس وزراء في عهد المخلوع مبارك، بعد أن أكدت النتائج النهائية وصوله مع المرشح

الرسمي لجماعة الإخوان المسلمين الدكتور "محمد مرسي"، في الجولة الثانية من الانتخابات.
ويعتقد أن النيران التي أضرمت في مكاتب حملة شفيق، ولاتي لم تسفر عن أي إصابات، كانت من قبل الثوريين الشباب أنفسهم الذين نجحوا في الأطاحة بالرئيس السابق مبارك، والذين حذروا سابقا من عدم تقبلهم لأي شخص يتبع النظام السابق من وصوله لمنصب رئيس البلاد.
وقال "محمد درملي"، أحد أفراد مجموعة "التحالف لإنقاذ الثورة"، إن العنف
سيزداد في حالة فوز شفيق، لأن مكان شفيق هو السجن، وليس كرسي الرئاسة."
وأشارت الصحيفة البريطانية إلى أنه على الرغم من قول شفيق بأنه يتشرف بالثورة ويحي شهداءها، إلا أنه رفض أن ينأى بنفسه عن وصفه للرئيس السابق المخلوع مبارك بأنه "قدوته".
ونقلت الصحيفة النتيجة النهائية التي أعلنتها اللجنة العليا للانتخابات امس، وأكدت أن "مرسي"، حصل على 24,8% من الاصوات، متقدما قليلا عن شفيق 23,7%، وجاء من بعده القومي اليساري، حمدين صباحي، حاصلا على 20,7% ، والإسلامي المعتدل المستقل، عبد المنعم أبو الفتوح بنسبة 17,5%، والمرشح، عمرو موسى، أمين عام جامعة الدول العربية السابق، على 11,1%  وجاءت نسبة الإقبال مخيبة للآمال بنسبة 46%.

أهم الاخبار