رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الرئيس الروسى يتغيب عن قمة الثمانى

عالمية

الخميس, 10 مايو 2012 17:18
الرئيس الروسى يتغيب عن قمة الثمانىالرئيس الروسي فلاديمير بوتين
موسكو - (ا ف ب):

يغيب  الرئيس الروسي الجديد فلاديمير بوتين عن المشاركة في قمة مجموعة الثماني في الولايات المتحدة متذرعا بضرورة تشكيل حكومة جديدة، في مبرر لم يبد مقنعا في اطار المواجهة الامريكية الروسية الجارية حول الحركة الاحتجاجية في روسيا.

وسيمثل رئيس الوزراء رئيس الدولة السابق ديمتري مدفيديف روسيا في القمة التي تعقد في 18 و19 مايو الجاري في كامب ديفيد وكان يفترض ان تكون اول رحلة الى الخارج لبوتين بعد تنصيبه في السابع من مايوالجاري.
وقال الكرملين في بيان ان "بوتين ابلغ نظيره الامريكي باراك اوباما خلال اتصال هاتفي بانه لن يتمكن من المشاركة في قمة مجموعة الثماني لانه من المرجح الا ينتهي من تشكيل الحكومة بحلول موعد القمة".
واضاف ان "الجانب الامريكي تلقى هذه الانباء بتفهم".
واكدت الناطقة باسم الكرملين ناتاليا تيماكوفا في تصريحات نقلتها وكالة انترفاكس ان "رئيس الوزراء سيقدم الى الرئيس بحلول منتصف مايو مقترحات تتعلق بتشكيلة الحكومة". واضافت ان الرئيس بوتين "سيبدأ بعد ذلك مشاورات مع الاشخاص الذين رشحهم رئيس الحكومة".
وتابعت ان تمثيل مدفيديف لروسيا

"يشهد على استمرارية السياسة الخارجية الروسية".
وتولى مدفيديف الذي حكم البلاد بين 2008 و2012 رئاسة الحكومة الثلاثاء ليحل محل بوتين وعملا باعلانهما في سبتمبر عن تبادل الادوار بينهما.
وقال المستشار الاقتصادي للكرملين ومندوبه في مجموعة الثماني ومجموعة العشرين اركادي دفوركوفيتش ان كلا من بوتين ومدفيديف "لديه تجربة واسعة في المشاركة في قمم مجموعة الثماني ويمكنه القيام بهذه المهمة بشكل فعال".
وفي الوقت نفسه، اكدت الرئاسة الروسية ان بوتين واوباما سيعقدان لقاء ثنائيا على هامش قمة مجموعة العشرين في المكسيك يومي 18 و19 يونيو.
وقبل ذلك يزور بوتين الصين في "مطلع يونيو" على ما اكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف من بكين حيث يعد لهذه الزيارة.
وعلق الرئيس المساعد للجنة الشؤون الخارجية في الدوما ليونيد كلاشنيكوف عبر اذاعة صدى موسكو "بشكل عام فان الزيارة الاولى تكون الى بلاد يفترض تطوير علاقات مميزة معها".
غير انه اعتبر ان الامتناع عن المشاركة في قمة مجموعة الثماني "غير مناسب". وتابع "ان قادة مجموعة الثماني يلغون مشاركتهم في حالات استثنائية على غرار الزلازل".
يأتي هذا الاعلان بعد اعمال عنف لا سابق لها واعتقالات لمعارضين روس خلال تظاهرات في الايام الاخيرة في روسيا لادانة تنصيب بوتين. وانتقدت الولايات المتحدة هذه الاعتقالات.
وقالت ماريا ليبمان المحللة في مركز كارنيغي في موسكو ان قصة تشكيل الحكومة الجديدة "لا تقنع كثيرا وارسال رئيس الوزراء مدفيديف الى الولايات المتحدة في هذا الوقت بالذات لا يؤدي سوى الى تعزيز هذا الانطباع".
واشارت الى ان ضرورة تشكيل حكومة لا تمنع الرئيس الفرنسي المنتخب فرنسوا هولاند الذي يتولى مهامه في 15 مايو من الذهاب الى الولايات المتحدة.
وتابعت ان "فلاديمير بوتين لا يريد ان يواجه باسئلة مزعجة من قبل زملائه وصحافيين اجانب تابعوا الاحداث التي رافقت تنصيبه عن كثب".
واضافت انه "يلتزم حذرا كبيرا حيال الولايات المتحدة يمكن الا يزول اطلاقا".
ويوجه بوتين الذي تولى مهامه الرئاسية في السابع من مايو، انتقادات مستمرة الى الولايات المتحدة اذ يتهم واشنطن خصوصا بمساعدة وتمويل الحركة الاحتجاجية المتواصلة منذ الشتاء في روسيا والتي لا سابق لها منذ توليه الحكم في العام 2000.
وكانت الولايات المتحدة اعربت الثلاثاء الماضي عن "قلقها" ازاء صور عنف من قبل قوات الشرطة ضد متظاهرين سلميين في روسيا.

أهم الاخبار