فرنسا تتفاوض مع القاعدة لتسليم رهائن

عالمية

الأربعاء, 24 نوفمبر 2010 09:31

أسامة بن لادن زعيم تنظيم القاعدة

كشف وزير الدفاع الفرنسي آلان جوبيه اليوم إجراء باريس اتصالات مع فرع تنظيم القاعدة في شمال افريقيا

لمعرفة مصير خمسة من الرهائن الفرنسيين محتجزين في النيجر.

وقال جوبيه، الذي تولى منصب وزير الدفاع مؤخرا، إن الاتصالات مع تنظيم القاعدة في المغرب تجري

كل يوم لكن أفضل طريقة لافشالها هو جعلها علنية.

وفي رسالة مرئية بثتها فضائية الجزيرة مؤخرا، اشترط التنظيم سحب فرنسا قواتها من افغانستان وأن تتفاوض مباشرة مع زعيم القاعدة أسامة بن لادن

لضمان عودة الرهائن الفرنسيين بسلام.

وردت وزيرة الخارجية الفرنسية اليوت ماري بأن فرنسا لن تقبل أي ابتزاز سياسي من التنظيم من أجل اطلاق سراح الرهائن.

يذكر ان الرهائن الفرنسيين الخمسة بالاضافة لعاملين بشركة اريفا الفرنسية للطاقة النووية والشركات التابعة لها تم اختطافهم يوم 16 سبتمبر الماضي في منطقة ارليت في النيجر قرب الحدود مع الجزائر.

أهم الاخبار