رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"ليون" يهاجم وزير ثقافة بريطانيا لعلاقته السرية بـ"ميردوخ"

عالمية

الاثنين, 30 أبريل 2012 14:16
ليون يهاجم وزير ثقافة بريطانيا لعلاقته السرية بـميردوخ
كتبت- عزة إبراهيم:

هاجم "مايكل ليون" الرئيس السابق لمجلس أمناء هيئة الإذاعة البريطانية "بى بى سى" وزير الثقافة البريطاني "جيرمي هانت"، لعلاقته السرية والقريبة جدا بإمبراطور الإعلام "روبرت ميردوخ" الصهيوني، مما سهل له صفقات للاستحواذ على شركة أنباء بريطانية.

ووصفت صحيفة "جارديان" البريطانية هذا الهجوم بالمدمر لـ"هانت" وزيادة الضغوط على "ديفيد كاميرون" رئيس الوزراء البريطاني الذي بدأ بالفعل تحقيقا مع وزير ثقافته أمام مجلس العموم بعد تزايد الاتهامات حوله بتورطه في صفقات مع ميردوخ.
وأكد "ليون" في تصريحاته المدمرة لوزير الثقافة البريطاني

أن رسائل البريد الإلكتروني التي كانت تتبادل بين "هانت" وشركة "نيوز كوربوريشن" المملوكة لميردوخ ستكون دليلا قاطعا على العلاقة بينهما وإثبات تورط وزير ثقافة بريطانيا في صفقات مشبوهة، وعلى رأسها صفقة شراء "شبكة بى سكاى بى".
من جانبه قال "هانت" إنه شعر بالحزن بسبب تقديم مساعده "آدم سميث" استقالته لأنه كان على اتصال بابن الملياردير جيمس ميردوخ حول سير عملية عرض شركة "بي سكاي بي" للبيع
وهو ما دفعه لتقديم استقالته في وقت سابق اليوم، وأضاف الوزير أنه لم يكن يعلم بهذه الإتصالات ولم يعلم بحجمها بين سميث ومؤسسة "نيوز كوربوريشن" التي يمتلكها مردوخ.
وأعرب هانت عن اعتقاده أن "سميث" تجاوز الحدود في التواصل مع الشركة دون تعمد" وأنه متأكد من أنه لم يقدم أية معلومات سوى النصح حول إجراءات عملية التقدم للشراء فقط". وأضاف"أعتقد أن سميث رجل يتمتع بأقصى درجات الأدب والتحضر" وأشار وزير الثقافة البريطاني إلى أنه كان دائما يتخذ قراراته الخاصة بعملية شراء "بي سكاي بي" بناء على النصائح التي كان يقدمها له المنظمون المستقلون لعملية الشراء ولم يبنها أبدا على نصائح من "سميث".

أهم الاخبار