فوكس نيوز: علاقة موسى بمبارك سلاح ذو حدين

عالمية

الأحد, 29 أبريل 2012 13:57
فوكس نيوز: علاقة موسى بمبارك سلاح ذو حدين
كتبت-أماني زهران:

وصفت مجلة (فوكس نيوز) الأمريكية المناصب التي شغلها "عمرو موسى" مرشح الرئاسة، وعلاقته بالرئيس المخلوع "حسني مبارك"، بسلاح ذى حدين، فمن ناحية ستعرقل تقدمه في السباق الرئاسي لاعتباره من بقايا النظام القديم ومن ناحية أخرى أهلته سياسيا ليتولى منصب رئيس البلاد.

وتابعت المجلة قائلة: "إن موسى يمثل المرشح العلماني في أول سباق رئاسي في مصر الجديدة، وأنه يتمتع بفرصة كبيرة للحد من هيمنة الإسلاميين التي تزايدت في الفترة

الأخيرة وإعادتهم إلى جحورهم كما كانوا في مصر القديمة".
ولفتت المجلة إلى أن موسى، 76 عاما، قدم نفسه باعتباره سياسيا محنكا بعد خبرة مدتها سنوات في السياسة والحكومة، حيث شغل منصب وزيرا للخارجية في عهد الرئيس السابق مبارك لعقد من الزمان، ثم عشر سنوات أخرى أمينا لجامعة الدول العربية.
ونقلت المجلة عن موسى قوله: "أستطيع أن أقود
مصر في هذه المرحلة الدقيقة، بما يتوافر لدي من خبرة لإدارة البلاد".
وقالت المجلة إن موسى هو المرشح الأوفر حظا في انتخابات الرئاسة، نظرا لأن الحركات العلمانية والليبرالية واليسارية التي قادت الثورة ضد مبارك لم يتمكنوا من طرح شخصية بارزة لحمل لواء الثورة، لذلك فإن "موسى" يقف كبديل أساسي للمصريين الذين يخشون زيادة هيمنة الإسلاميين، وتحويل البلاد إلى دولة دينية إذا فازوا أيضا برئاسة الجمهورية.
وعلى الجانب الآخر يرى قطاع كبير من المصريين أن موسى تابع لبقايا النظام السابق ولن يستطيع التصدي لمخلفات الحكم الاستبدادى الذي أرهق البلاد.

أهم الاخبار