جارديان: أزمة لاجئين بسبب التوتر بالسودان

عالمية

الخميس, 26 أبريل 2012 17:12
جارديان: أزمة لاجئين بسبب التوتر بالسودان
كتبت-أماني زهران:

كشف تقرير أعدته صحيفة (جارديان) البريطانية عن زيادة أعداد اللاجئين والمفقودين نتيجة لأجواء الحرب بين السودان والجنوب، حيث إنه منذ اندلاع القتال فى الأسابيع الأخيرة، تدفق عشرات الآلاف من اللاجئين إلى المعسكرات فى جنوب السودان التى تكافح من أجل التغلب على مشكلة نقص حاد فى المياه.

وأضافت الصحيفة، أن القتال فى ولاية النيل الأزرق فى السودان بين القوات الحكومية وحركة التحرير الشعبية، أدى إلى فرار ما يقرب من 85 ألف شخص إلى ولاية أعالى النيل فى جنوب السودان.
ونقلت الصحيفة عن "لالا علي"، 20 عاما، التي غادرت

من بلدة "بوك" بشمال السودان قبل نحو شهرين قولها: " سمعنا أن القتال اقترب من بلدتنا فقررنا المغادرة ومشينا لمدة ثمانية أيام على الحدود، حاملين المياه معنا، ولكن لم يكن لدينا ما يكفي من الغذاء".
وأشارت الصحيفة إلى أن 100 ألف لاجئ قد فروا من إقليم كوردفان الجنوبى وولاية النيل الأزرق، وهو ما يُعد واحدا من أكثر مظاهر التوتر بين السودان ودولة الجنوب التى حصلت على الاستقلال العام الماضى.
وقالت الصحيفة: إن الجهود الدبلوماسية القائمة حاليا من أجل إبعاد البلدين عن حافة الحرب، بعد توغل جنوب السودان فى مدينة "هيجليج" النفطية والغارات الانتقامية من جانب الخرطوم، جاءت كجزء من حملة دبلوماسية لتجنب الحرب التى لن تؤدى إلا إلى مزيد من إفقار البلدين الأكثر فقرا فى العالم.
وتابعت الصحيفة قائلة: "إنه من المقرر أن يلتقى وزير التنمية الدولية البريطاني "ستيفن أوبراين" مع كبار المسئولين فى جنوب السودان، بينهم نائب الرئيس "ريك ماشار"، ونائب وزير المالية "جيرفاس ياك" فى العاصمة "جوبا" اليوم الخميس.
وقال "أوبراين" إنه سيدعو إلى وقف إطلاق النار فورا وعلى حكومتي البلدين العودة إلى المفاوضات لحل القضايا العالقة، ولا سيما بشأن اقتسام عائدات النفط، وأضاف قائلاً: "إننا نواجه أزمة على نطاق لا يمكن تخيله.

أهم الاخبار