كاتب إسرائيلي: بدون مبارك لا هجوم إسرائيليا على إيران

عالمية

الاثنين, 28 فبراير 2011 16:37
كتبت- هيام سليمان:

قال "الوف بن" المحلل السياسى فى صحيفة "هاآرتس" تحت عنوان (واقع مختلف): إن معظم الإسرائيليين وُلدوا أو هاجروا إليها في فترة حكم مبارك في مصر، ولم يعرفوا في حياتهم واقعا مغايرا. وهذا هو معنى الاستقرار الذي منحه مبارك للفهم الاسرائيلي. وأوضح أن نظام مبارك كان بمثابة الصخرة المنيعة وكان زعماء إسرائيل يعرفون جيدا ان جناحهم اليساري مأمون

وسط كل الاضطرابات التى كان يشهدها الشرق الاوسط على مدى الثلاثين عاما الاخيرة حيث انطلقوا الى الحروب وبنوا المستوطنات.

واضاف، أن نتنياهو تقاسم مع مبارك الخوف المشترك من تعزز قوة ايران. فقد كانت مصر دولة أساسية في المحور "المعتدل"، الذي وقف الى جانب اسرائيل والولايات المتحدة

ضد محمود أحمدي نجاد وحلفائه في لبنان، في سوريا وفي غزة.

واختتم مقاله قائلا: بدون مبارك، لا هجوم اسرائيليا على إيران ومن سيحلون محله سيخافون غضب الجماهير وأشار الى أن نتنياهو ووزير الدفاع ايهود باراك سيكتبان في مذكراتهما " اردنا ان نهاجم ايران ولكن لم يكن بوسعنا بسبب الثورة في مصر" مؤكدا ان تنحية مبارك قد منع حربا وقائية اسرائيلية. ولعل هذه هي على ما يبدو مساهمته الاخيرة في الاستقرار الاقليمي.

أهم الاخبار