رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

لأول مرة فى تاريخ تركيا..

محاكمة المتورطين فى انقلاب عام 1980 بتركيا

عالمية

الأربعاء, 04 أبريل 2012 19:33
محاكمة المتورطين فى انقلاب عام 1980 بتركيارئيس الاركان التركي السابق كنعان افرين
أنقرة - (شينخوا):

بدأت محكمة تركية اليوم الأربعاء نظر قضية في العاصمة التركية أنقرة بتهمة التورط في انقلاب عسكري فى عام 1980، وهي محاكمة مهمة نظرا لتعلقها بحقبة مثيرة للجدل في تاريخ السياسة التركية.

    ويواجه الزعيمان الباقيان على قيد الحياة من قادة الانقلاب العسكري عام 1980 وهما رئيس الأركان السابق كنعان إفرين، 94 عاما الذي قاد الانقلاب وتولى رئاسة البلاد ما بين عام 1982 و1989 وقائد القوات الجوية السابق تحسين شاهين كايا ، 86 عاما تهما بارتكاب جرائم ضد الدولة من الممكن الحكم عليهما بالسجن مدى الحياة.
    وعقدت المحكمة غيابيا نظرا لتدهور صحة المتهمين ووجودهما في المستشفى.
    وازدحمت قاعة نظر القضية بالمشاهدين والذين

تقدموا بطلب للإفادة في المحاكمة. وقدم البرلمان التركي ومجلس الوزراء والحكومة وثمانية أحزاب طلبات ليصبحوا أطرافا مشاركة في المحاكمة.
    ونقلت وسائل الإعلام التركية اليوم عن محامي المتهمين في بدء مرافعته قوله "المحكمة ليست لديها سلطة محاكمة قادة الانقلاب".
    وتجمهر مئات المحتجين خارج محكمة أنقرة حاملين لافتات مكتوبا عليها "لم ننس ولن نسامح"، وصور الأشخاص الذين قتلوا في الانقلاب في حين اتخذت الشرطة إجراءات أمنية مشددة.
    قام إفرين بإغلاق البرلمان عام 1980 وتعليق العمل بالدستور ثم قام هو وشاهين كايا بحبس الزعماء المدنيين ومنعوا تشكيل الأحزاب
السياسية قبل أن يعود المدنيون للحياة السياسية بعد ذلك بثلاثة أعوام.
    وتم اعتقال 650 ألف شخص ومحاكمة 230 ألف شخص وإعدام قرابة 50 شخصا خلال 3 أعوام من الحكم العسكري وفقا للأرقام الرسمية ومات نحو 171 شخصا نتيجة التعذيب.
    وقال سليمان ديميرل رئيس الوزراء الذي اطاح به الانقلاب عبر الهاتف أمس الثلاثاء إنه لا يرغب أن يكون أحد أطراف المحاكمة على الرغم من أنه والأمة عانوا كثيرا بسبب هذا الانقلاب.
    ونقلت عنه وسائل الاعلام قوله "لا اظن اننا سنحقق شيئا جيدا بذلك".
    أطاح الجيش التركي بالحكومات في 27 مايو 1960 و12 مارس 1971 و12 سبتمبر 1980 وفي أعقاب أحداث 28 فبراير عام 1997.
    وحاليا يتم محاكمة مئات من العسكريين الذين لا زالوا في الخدمة والمتقاعدين من بينهم رئيس الأركان السابق الجنرال ايلكر باسبوج بتهم التخطيط لانقلاب عسكري في تركيا

أهم الاخبار