رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أوباما ورئيس وزراء أيرلندا يبحثان الوضع بسوريا وإيران

عالمية

الثلاثاء, 20 مارس 2012 18:37
أوباما ورئيس وزراء أيرلندا يبحثان الوضع بسوريا وإيرانالرئيس الأمريكي باراك أوباما
واشنطن - أ ش أ:

بحث الرئيس الأمريكي باراك أوباما ورئيس الوزراء الأيرلندي إيندا كيني اليوم الثلاثاء في البيت الأبيض طائفة واسعة من القضايا، شملت الروابط الوثيقة بين البلدين، وخاصة العلاقات الاقتصاية، وإصلاحات أيرلندا الاقتصادية ودورها في أوروبا، إضافة إلى الوضع في سوريا وإيران.

وأشاد أوباما ـ خلال مؤتمر صحفي مشترك مع كيني في البيت الأبيض ـ بدور رئيس الوزراء الأيرلندي غير العادي في وقت صعب للغاية على مدى السنوات العديدة الماضية، وقال إنهما بحثا طائفة واسعة من

القضايا ومنها سبل تحريك الاقتصاد في الاتجاه الصحيح وخلق الوظائف والخطوات التي اتخذها كيني لمحاولة تحقيق استقرار النظام المصرفي بلاده للسيطرة على الميزانية بحيث تكون في وضع يمكنها من النمو في المستقبل.
كما أكد أوباما على أهمية التبادل التجاري والاستثمار بين البلدين، مشيرا إلى أنه بحث أيضا مع كيني سبل مساعدة أوروبا على النمو من جديد من خلال اقتصاد متعاف.
وأثنى أوباما على التعاون في المجال العسكري بين الولايات المتحدة وأيرلندا ومساهمة أيرلندا في جهود حفظ السلام والجهود الإنسانية في جميع أنحاء العالم من كوسوفو إلى لبنان.
من جانبه، أعرب رئيس الوزراء الأيرلندي عن تقديره لدور الولايات المتحدة المساند لبلاده والروابط الوثيقة بين شعبي الولايات المتحدة وايرلندا، وأشار إلى أنه أطلع أوباما على التغييرات الهيكلية التي أجراها فيما يتعلق بقطاع البنوك والقطاع العام في بلاده وزيادة تنافسيتها، وعلامات استعادة الثقة في الاقتصاد الأيرلندي، إضافة إلى نتائج مناقشات إصلاح النظام المصرفي في أوروبا وتطوير الاقتصادات الأوروبية.
ونوه بأن مناقشاته مع الرئيس الأمريكي تناولت أيضا الوضع في سوريا وإيران.

أهم الاخبار