أوباما يضغط على الجيش لحوار المعارضة

عالمية

الجمعة, 04 فبراير 2011 16:44

ذكرت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية أن إدارة أوباما بدأت في تكثيف ضغوطها على الجيش المصري من أجل مباركة المحادثات مع المعارضة . وذكرت الصحيفة أن واشنطن وقد شجعها الهدوء النسبي الذي ساد الأجواء في مصر اليوم الجمعة تحاول بشكل جديد العمل على إقناع جماعات المعارضة بالمشاركة في الحوار مع نائب الرئيس عمر سليمان والذي من

المقرر أن يبدأ غدا السبت.

 

وأضافت الصحيفة أنه على مدى الـ 24 ساعة الماضية حث مسئولو الإدارة الأمريكية الجيش والمجلس غير الرسمي الذي أطلق على نفسه مجلس الحكماء لدعم مثل ذلك الحوار. وحسب الصحيفة فإن الإدارة تستهدف من الحوار بين الحكومة والمعارضة وضع ملامح المرحلة

الإنتقالية بما في ذلك خريطة طريق للتغيير الدستوري والإنتخابات الحرة والنزيهة.  وأشارت الصحيفة إل أن المتظاهرين يصرون على أنه لا مجال للحوار طالما استمر الرئيس مبارك في منصبه، وأن مسئولين أمريكيين منخرطين في الجهود الأمريكية المتعلقة بضبط الأوضاع في مصر باتوا مقتنعين بأنه لن يحدث تقدم دون تحقق هذه الخطوة. وأضافت الصحيفة أنه رغم إنغماس الولايات المتحدة في هذه الجهود إلا أنها تبدو حذرة من تقديم خطة خاصة في هذا الخصوص.

أهم الاخبار