ك. مونيتور: طبول الحرب تدق بمضيق "هرمز"

عالمية

الخميس, 29 ديسمبر 2011 22:09
كتب- حمدى مبارز:

قالت صحيفة "كريستيان ساينس مونيتور" الأمريكية إن طبول الحرب بدأت تدق عند مضيق "هرمز" الحيوى للملاحة العالمية. ورأت الصحيفة أن الحرب الكلامية بين أمريكا وطهران، دخلت مرحلة حرجة.

وأشارت إلى أن الإدارة الأمريكية ردت بشدة على التهديدات الإيرانية بغلق المضيق الذى يمر من خلاله ثلث تجارة النفط فى العالم تقريبا.
ورغم تقليل المراقبين من قدرة إيران على تنفيذ تهيداتها، إلا أنهم أكدوا قدرتها عل أحداث مشاكل فى تلك المنطقة الحيوية من العالم.
وأضافت الصحيفة أنه بمجرد إعلان رئيس الأركان الإيرانى أن بلاده من الممكن أن تغلق مضيق "هرمز" أمام الملاحة العالمية، في حالة ما نفذت أمريكا تهديداتها بفرض عقوبات جديدة على طهران، حتى أصدرت وزارة الدفاع الامريكية بيانا، أكدت فيه أنها لن تسمح بإغلاق المضيق تحت أى ظرف. كما أعلنت متحدثة باسم الأسطول الخامس الأميركي المرابط فى البحرين إن بحرية بلادها "جاهزة دائما للتصدي للأفعال الشريرة.
وفى خطوة اعتبرت تصعيدا جديدا، نقلت قناة "برس تي فى" الإيرانية الرسمية عن الأميرال  "حسين سلامي" القائد بالحرس الثوري، قوله إن واشنطن ليست في وضع يسمح لها بأن تملي على طهران ما تفعله في مضيق "هرمز".
وأضاف" سلامي" أن إيران لا تطلب الإذن لتطبق إستراتيجياتها الدفاعية.
واشارت الصحيفة إلى أن قائد البحرية الإيرانية "حبيب الله سياري" قال من جهته أمس الأربعاء إن إغلاق المضيق – الذي يبلغ

عرضه 34 كلم عند أضيق نقاطه – سيكون أسهل من شربة ماء.
ورأت الصحيفة ان التصريحات الصادرة عن المسئولين الايرانيين، تكشف عن ثفة كاملة. خصوصا ان القنوات التليفزيونية الايرانية نقلت صورا وتسجيلات فديو لحاملة طائرات امريكية وطائرات استطلاع وزوارق على مسافة ليست بعيدة عن المضيق.
التي تم التقاطها بمعرفة قوات البحرية الايرانية، فى رسالة  مضمونها "ان القوات الاجنبية المتواجدة بالقرب من المنطقة تحت السيطرة".
وقالت الصحيفة ان فرنسا التى تقود حملة فى الاتحاد الاوروبى لفرض مزيد من العقوبات على ايران، دعت طهران الى عدم تعطيل الملاحة الدولية فى مضيق "هرمز" . ومن المقرران تجتمع دول الاتحاد الاوروبى فى اخر يناير المقبل، لاتخاذ قرار بفرض حظر على النفط الايرانى.
ونقلت الصحيفة عن محللين وخبراء، ان ايران لا يمكن ان تقدم على هذه الخطوة، كونها تحتاج المضيق، مثلها مثل اى منتج للنفط ، كما ان البحرية الامريكية لديها من الامكانيات التى تمكنها من ضمان حرية الملاحة فى المنطقة.
فى الوقت نفسه يرى اخرون ان ايران تملك القدرة العسكرية على تعطيل الملاحة فى المضيق، وذلك بزرع الالغام واستخدام الصواريخ.
ويرى فريق ثالث ان التهديدات الايرانية مجرد رسالة للغرب، بأن طهران تملك وسائل ضغط، كما انها تأتى فى اطار الحرب الكلامية بين الطرفين.
ومع ذلك رأت الصحيفة ان كل الاحتمالات واردة فى ظل التوتر السريع للاحداث فى المنطقة.

أهم الاخبار