بن لادن: فرنسا ستدفع الثمن غالياً

عالمية

الجمعة, 21 يناير 2011 11:40
دبي- وكالات:

أسامة بن لادن

قال زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن في تسجيل صوتي اليوم، الجمعة: إن انسحاب فرنسا من أفغانستان شرط للإفراج عن رهائنها.

وهدد بن لادن، الفرنسيين بأن موقف رئيسهم نيكولا ساركوزي الرافض للانسحاب سيكلفهم غاليا "داخل فرنسا وخارجها".

ونقلت قناة "الجزيرة" الفضائية عن تسجيل صوتي لبن لادن " رسالتنا لكم بالأمس واليوم واحدة، هي أن

خروج أسراكم من أيدي إخواننا مرهون بخروج عساكركم من بلادنا".

أضاف متوجها إلى الشعب الفرنسي "أن رفض رئيسكم الخروج من أفغانستان هو نتيجة لتبعيته لأمريكا، وهذا الرفض إشارة خضراء لقتل أسراكم فورا كي يتخلص من تداعيات قضيته، لكننا لن نفعل ذلك في

الوقت الذي هو يحدده".

واعتبر أن موقف ساركوزي هذا "سيكلفه ويكلفكم غاليا على محاور شتى، داخل فرنسا وخارجها".

وأضاف "لا يخفى عليكم أن حجم ديونكم وضعف ميزانياتكم في غنى عن فتح جبهات جديدة".

وكان الصحفيان الفرنسيان ارفيه غيسكيير وستيفان تابونييه اللذان يعملان في القناة الفرنسية الثالثة اختطفا مع مرافقيهما الافغان الثلاثة في 30 ديسمبر 2009 في ولاية كابيسا غرب كابول، حيث ينتشر قسم من القوات الفرنسية العاملة في إطار قوة الأطلسي.

 

أهم الاخبار