رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

زيادة معدلات الدعارة فى إسرائيل بسبب الفقر

عالمية

الاثنين, 28 نوفمبر 2011 14:19
كتبت-أسماء مصطفى:

ذكر موقع (ماكو) الإسرائيلى تقريرا عن جمعية الشباب فى إسرائيل عن عام 2011 والذي يرصد الزيادة الملحوظة فى أعداد الشباب المشاركين فى البغاء أو ممارسات الدعارة، حيث تفيد بيانات الجمعية بأن هؤلاء الشباب يتم استغلالهم جنسياً من أجل الربح وأن أطفالا فى سن 12 سنة تعرضوا إلى هذه الظاهرة، بسبب ارتفاع معدلات الفقر المدقع في إسرائيل.

وقالت الجمعية إن الآلاف من الفتيان والفتيات غير معروفين لدى المنظمات الاجتماعية ويقعون تحت تأثير هذه الظاهرة نظراً لأن مثل هذه الأنشطة يتم ممارستها بطرق شديدة الحرص والخفاء.
وقال الموقع إن أعداد المشاركين فى هذه الظاهرة ارتفع بدرجة ملحوظة عن معدلات العام السابق 2010.
وقال الموقع إن الأمر المروع حقاً ليس فى ظاهرة البغاء فى حد

ذاتها وإنما فى استغلال القصر فيها، وأرجعت الجمعية ذلك إلى الفقر المدقع فى إسرائيل، في حين تجبر بعض الفتيات الإسرائيليات على ممارسة الجنس مقابل الملبس والمأكل والمشرب ومكان الإقامة.
وأضافت الجمعية أن الدولة تقدم الدعم للفتيات اللاتى يمارسن البغاء وتحاول إيجاد حلول لمشاكلهن وتتجاهل تماماً حق الأولاد فى ذلك، واستنكرت الجمعية إغلاق الدولة جميع ملفات هذه القضايا سواء فى المحاكم أو فى النيابة العامة، بسبب عدم كفاية الأدلة ضد الجناة في أغلب الأحيان.

أهم الاخبار