إدانة أممية لأعمال العنف فى كوسوفو

عالمية

الخميس, 10 نوفمبر 2011 19:20
نيويورك ـ أ ش أ:

أدان الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة ورئيس بعثة المنظمة الدولية للإدارة المؤقتة فى كوسوفو فريد ظريف حوادث إطلاق النار أمس في الجزء الشمالى من ميتروفيتشا التي أسفرت عن مقتل شخص واحد وإصابة اثنين، ودعا إلى إجراء تحقيق لتحديد سبب العنف وتقديم

الجناة للعدالة.

وقال إن أي عمل من أعمال العنف غير مقبول بالمرة ويجب عدم التسامح معه.
وأضاف في بيان صحفى قرأه المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة مارتن نسيركي اليوم "إنني أدعو

السلطات المختصة إلى إطلاق تحقيق كامل في جميع الظروف المتعلقة بالحادث وتقديم الجناة للعدالة حيث إن استخدام العنف في أي سياق غير مقبول ويمكن أن يهدد السلم والاستقرار في كوسوفو".
وتابع مبعوث الأمين العام قائلا في البيان "إن المجتمع الدولي يتوقع من جميع الأطراف في كوسوفو ممارسة الهدوء وضبط النفس، والتصرف في إطار سيادة القانون".

أهم الاخبار