أيالون: نووي إيران لن يكتمل في 2011

عالمية

الاثنين, 17 يناير 2011 08:13


اعتبر نائب وزير الخارجية الإسرائيلى دانى أيالون أنه يتعين الإستمرار في قوة الدفع "ضد الحكومة الإيرانية"، واصفا حادث السفينة التركية "مرمرة" بأنها مثل رادعا للأساطيل الأخرى المتجهة إلى غزة. وقال أيالون، لصحيفة "جيروزاليم بوست" اليوم الاثنين، إن الموعد المحدد لحصول إيران على أسلحة نووية يعد "هدفا متحركا"،

و"كل ما نعرفه هو ان إيران لن تحصل هذا العام على سلاح نووى".
وأوضح "أنه لا يريد التحدث عن أعوام قادمة، ولكن كل ما نعرفه أن إيران لن تحصل على أسلحة نووية خلال هذا العام، ومع ذلك، ومن أجل
التأكد من أنها لن تمتلك أسلحة نووية خلال عامى 2014 و2015 يجب ألا نتوقف عن مواصلة قوة الدفع.
ورأى أيالون إن حادث السفينة "مرمرة" ردع الآخرين الذين كانوا مهتمين بإرسال أساطيل إضافية إلى غزة. وأشار إلى وزير الخارجية أفيجدور ليبرمان سيحث الأوروبيين على تشكيل قوة لحراسة حدود قطاع غزة للقضاء على تهريب الأسلحة، وهو الأمر الذى سيسمح برفع الحصار المفروض على القطاع.

أهم الاخبار