ن.تايمز: تفاؤل بحل أزمة أوروبا المالية

عالمية

الاثنين, 07 نوفمبر 2011 16:05
كتب-حمزة صلاح:

كشفت صحيفة (نيويورك تايمز) الأمريكية أن رئيس الوزراء اليوناني "جورج بابانديرو" قد توصل إلى اتفاق مع منافسيه، مساء أمس، على تشكيل حكومة وحدة وطنية جديدة تحت قيادة رئيس وزراء جديد، حيث وافق بابانديرو على تقديم استقالته رسميا بمجرد الانتهاء من جميع التفاصيل اليوم الإثنين.

ورأت الصحيفة أن ذلك يعني أن اليونان ستمضي قدما في صفقة لتخفيف عبء الديون مع الاتحاد الأوروبي، ومن

ثم إجراء انتخابات جديدة في البلاد.
وأوضحت الصحيفة أن صفقة تخفيف عبء الديون تقتضي أن يناقش البرلمان اليوناني أجل تدابير التقشف التي لا تحظى بشعبية كبيرة، حيث تتضمن تسريح العمالة، في ظل مناخ تسوده الاضطرابات الاجتماعية المتزايدة. كما تقتضي الصفقة استدعاء مراقبة أجنبية دائمة لضمان أن اليونان تتقدم في طريق الوفاء بتعهداتها
بإحداث التغييرات الهيكلية اللازمة التي من شأنها إعادة إنعاش الاقتصاد اليوناني، في حين أن العديد من اليونانيين يرون أن هذا المطلب يعتبر إهانة للسيادة الوطنية.
ويُعد هذا الاتفاق كسر للجمود السياسى الذى شل اليونان فى مواجهة الأزمة المالية الحادة التي هددت بنقل عدوى الأزمة إلى دول أخرى من منطقة اليورو، خاصة إيطاليا.
وأشارت الصحيفة إلى أن الأمر لم يتضح حتى الآن حول ما إذا كان الاتفاق سيوفر الاطمئنان للمستثمرين الأوروبيين المتشككين في مصير الأزمة في اليونان ويطالبون بعودة الهدوء للأسواق المالية المضطربة.

أهم الاخبار