رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"الأمن والتعاون الأوروبى" تدين التعصب ضد المسلمين

عالمية

الاثنين, 31 أكتوبر 2011 17:53
كتبت- فكرية أحمد:

أدانت منظمة الأمن والتعاون الأوروبى اعمال العنصرية فى الخطاب الاوروبى والخطاب العام والذى يحث فى مضمونه على التعصب ضد المسلمين ، واكدت ان هذا التعصب لا يعد نوعا من حرية التعبير عن الرأى بل يعد انتهاكا صارخا لحقوق الإنسان .

وأصدرت المنظمة  بيانا تضمن قواعد سلوكية طالبت الدول الأعضاء بها و البالغ عددهم 56 دولة بجانب دول العالم الأخرى بتطبيقها .
وجاء بالبيان: إن القيادات السياسية ووسائل الإعلام وقفت صامتة أمام تعرض  المسلمين للاعتداءات فى العديد من بقاع العالم ، لذا يجب وضع

قواعد ومبادئ توجيهيه يتم السير عليها من قبل الجمهور الواسع  بما في ذلك التعليم ، وواضعي السياسات والمسؤولين والموظفين في نقابات المعلمين والجمعيات المهنية ، وأعضاء المنظمات غير الحكومية للتغلب على التعصب والتمييز ضد المسلمين .
وأشار البيان أن تعزيز العداء والكراهية والتعصب ضد فئات معينة على أساس خصائصها العرقية أوالقومية اوالدينية أو غيرها ، يتعارض مع القيم الأساسية لمجتمع منظمة الأمن
ويتطلب تجديد الالتزام لحماية وتعزيز حرية التعبير
والحق في المساواة .
وشدد على الدور الإيجابي لوسائل الإعلام والممثلين السياسيين لمكافحة القوالب النمطية، وأهمية التركيز على التعليم لخلق مناخ التسامح ومكافحة التمييز ضد المسلمين ، و معالجة الخوف من الإسلام من خلال التعليم المشترك الذى يحث عليه  مجلس أوروبا ومنظمة اليونسكو.
جاء ذلك فى المؤتمر الذى عقدته المنظمة فى فيينا مؤخرا والذى شارك فيه 150 شخصا وجهة فاعلة فى مجال حقوق الإنسان ومؤسسات التعاون الديمقراطى وممثلين عن المجتمع المدني والسياسيين من مختلف أنحاء دول  المنظمة ، ويذكر أن المنظمة سبق وان خصصت مؤتمرا في براغ في مارس الماضى لمواجهة معاداة السامية وفى سبتمبر الماضى عقدت  مؤتمرا فى  روما لمواجهة جرائم الكراهية ضد المسيحيين .

أهم الاخبار