فساد وغش بتقارير موازنة الاتحاد الأوروبى

عالمية

الثلاثاء, 11 يناير 2011 16:23
بروكسل ـ فكرية أحمد‮:‬

تفجرت بالمفوضية الاوروبية صباح امس الثلاثاء فضيحة فساد مدوية،‮ ‬كشفت عن العديد من اعمال الغش والمخالفات المالية بالمفوضية التي تتحكم سنويا في موازنة تبلغ‮ ‬126مليار دولار سنويا،‮ ‬

فقد اعترف مارتين اينجواردا عضو‮ ‬غرفة المحاسبة المالية للمفوضية الاوروبية علي مدي‮ ‬15عاما مضت،‮ ‬اعترف ان اعضاء الغرفة مارسو خلال السنوات الماضية سياسة مخادعة في اصدار التقارير المالية حول الموازنة والانفاقات،‮ ‬أو ما اسماه بـ الفساد و»ثقافة التستر‮«.

وقال اينجواردا في تصريحات له في لاهاي امس ان زملاءه الايطاليين والفرنسيين من اعضاء الغرفة التي تضم‮ ‬27‮ ‬عضوا،‮ ‬ومقرها لوكسمبورج كانوا يعدون تقارير مليئة بالغش والمعلومات البعيدة عن الحقائق،‮ ‬وانه كان ينوي اصدار كتاب كامل

حول ممارسات الفساد،‮ ‬ولكنه وجد صعوبات في ذلك‮ . ‬وقال ان‮ ‬غرفة المحاسبة للمفوضية هي المسئولة علي الرقابة المالية للمفوضية والاتحاد الاوروبي،‮ ‬ومسئولة علي موازنة ضخمة كما سلف الذكر،‮ ‬ومنذ وجود‮ ‬غرفة المحاسبة عام‮ ‬1975،‮ ‬لم تقدم مطلقا تقريرا حقيقيا بدون تستر علي فساد مالي وغش خاصة فيما يتعلق باللجان الاقتصادية الخارجية ولجان المعونات،‮ ‬وقال انه قرر انهاء عمله من الغرفة قبل ان تصدر تقاريرها الاخيرة حول موازنة الاتحاد الاوروبي مع نهاية الشهر الجاري‮.

واكد اينجواردا انه ليس فقط زملاؤه الذين قاموا بصورة مباشرة بالغش في

التقارير المالية،‮ ‬بل ايضا اعضاء المفوضية الاوروبية لم يهتموا او يبالوا بمراقبة موازنة الاتحاد وانفاقاته،‮ ‬وتعرضت الغرفة في عام‮ ‬2005،‭ ‬لضغوط شديدة مارسها عليها المفوض الاوروبي لمكافحة الفساد‮ »‬كاللس‮« ‬وهو الآن مفوض النقل،‮ ‬وذلك لاقناع‮ ‬غرفة المحاسبة بالتخفيف من معاييرها والتجاوز عن بعض المخالفات للانتهاء من التقارير‮.

‬وقال اينجواردا ايضا انه عارض كثيرا عمليات الفساد والتسيب في اعداد تقارير الموزانة،‮ ‬وكانت جهوده سببا لعدم اختياره رئيسا للغرفة في عام‮ ‬2008،‮ ‬ومنذ ذلك الحين حاول زملاؤه ابعاده قدر الامكان عن هذه التقارير،‮ ‬حتي لا يتم فضح الامر‮ ‬،‮ ‬غير انه بعد مرور‮ ‬15عاما لم يعد يحتمل وقرر ترك عمله بالغرفة‮. ‬ولا تعد هذه هي الفضيحة الاولي التي تلاحق الشئون المالية بالاتحاد الاوروبي،‮ ‬فقد سبق وان ادت فضائح فساد مالي في المفوضية الاوروبية الي استقالة المفوضية بجميع اعضائها في مارس عام‮ ‬1999‭.‬

 

أهم الاخبار