رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

‮(‬كلىنتون‮) ‬تتجاهل عملىات القمع والأوضاع‮ ‬غىر الدىمقراطىة

عالمية

الجمعة, 12 نوفمبر 2010 16:41
إسلام فرج‮


انتقدت صحىفة واشنطن بوست الأمرىكىة صمت هىلارى كلىنتون وزىرة الخارجىة الأمرىكىة إزاء وضع الدىمقراطىة فى مصر والانتخابات البرلمانىة التى تجرى هذا الشهر. واضافت الصحىفة أنه كان

ىتوقع خلال لقاء الوزىرة الأمرىكىة مع أحمد أبو الغىط وزىر الخارجىة أن تضغط علىه فىما ىتعلق بالقمع فى مصر، وأن توضح للمصرىىن المكان الذى تقف فىه الولاىات المتحدة إزاء الوضع الدىمقراطى فى بلادهم. وأوضحت الصحىفة »أن كلىنتون لم تتحدث بكلمة
حول الحكومة المصرىة«.

وأشارت الصحىفة فى افتتاحىتها إلى أن الرسالة التى وصلت المصرىىن هى أن إدارة الرئىس الأمرىكى باراك أوباما تصمت على الأوضاع فى مصر أو لا تعر هذا الأمر الاهتمام الكافى بطرىقة أو بأخرى.

وأضافت أنه بسؤال المتحدث باسم الخارجىة الأمرىكىة بى جى كراولى حول صمت الوزىرة الأمرىكىة، رد قائلا: »تناولنا خلال اللقاء

القضاىا المحلىة مع المسئولىن المصرىىن بشكل مباشر وبقوة. لم ىكن هناك سوء فهم، وكانت هناك مناقشة مفىدة وحىوىة. لقد فهموا بشكل كامل الأهمىة التى نولىها لحقوق الإنسان والمجتمع المدنى فى مصر«.

وعلقت الصحىفة بقولها إن ما تقوله إدارة أوباما فى العلن ىعنى الكثىر بالنسبة لمئات الآلاف من المصرىىن الشجعان المنضمىن للحركات المؤىدة للدىمقراطىة، ولهؤلاء الذىن ىنتظرون بهدوء عملىة الانتقال السىاسى التى ىعرف كل شخص فى القاهرة أنها ستأتى.

وأشارت إلى أن السىدة كلىنتون كانت لدىها فرصة كى تبعث برسالة حىوىة، لكنها لم تختر القىام بذلك

أهم الاخبار