رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

سقوط طائرة ايرانية على متنها 105 ركاب

عالمية

الأحد, 09 يناير 2011 17:36


سقطت طائرة ركاب ايرانية من طراز "فوكر" مساء اليوم الاحد قرب مدينة ارومية شمال غربي ايران وعلى متنها 105 ركاب حيث قتل 77 شخصا واصيب 29 بجروح.

 

وكانت الطائرة متجهة من طهران الى ارومية ، ولم يتضح بعد سبب سقوط الطائرة وشهدت السنوات الأخيرة نالعديد من حوادث طيران ، وربما يعود ذلك لتهالك الاسطول الجوي الإيراني حيث تمنعها العقوبات الدولية المفروضة عليها من شراء طائرات بوينج او ايرباص التي تشمل عددا كبيرا من القطع الامريكية.

وقال رئيس الهلال الاحمر الايراني محمد جواد جعفريان ان 106 أشخاص من بينهم طاقم مؤلف من 12 شخصا كانوا متن الطائرة التي سقطت اثناء رحلة لها من العاصمة طهران الى مدينة ارومية، ، معتبرا ان سوء الاحوال الجوية

ربما يكون السبب الرئيس وراء الحادث.

وأوضح جعفريان مساء الاحد قائلا: قرابة الساعة السابعة وخمسين دقيقة من مساء اليوم الاحد (أمس الاحد) بتوقيت طهران سقطت طائرة الركاب الايرانية التابعة لشركة "ايران اير" قرب مدينة ارومية، وتوجهت فرق الانقاذ التابعة للهلال الاحمر الى مكان سقوط الطائرة.

واضاف: لكن برودة الجو والثلوج المتساقطة في المنطقة منذ ايام ادت الى ابطاء عملية الاغاثة وتعرضها الى بعض الصعوبات، مشيرا الى ان هناك اجهزة وفرقا خاصة تابعة للهلال الاحمر تعمل بكل نشاط على اغاثة الطائرة المنكوبة.

واعتبر جعفريان ان سقوط الطائرات في ايران ليس اكثر من المعدل المتوسط
في العالم، مبينا ان القول بان سقوطها هو نتيجة للعقوبات الاقتصادية المفروضة على ايران ليس صحيحا.

واشار الى ان احصائيات منظمة الطيران العالمية تشير الى ان معدل سقوط الطائرات في ايران ليس اكثر من معدل ذلك في العالم.

واوضح مساعد رئيس جمعية الهلال الاحمر الايراني، ان برودة الجو ومرور الطائرة في مطبات جوية وبعض التيارات الجوية وتعرضها لحالات خاصة بالطقس ربما تكون من اسباب تعرضها لهذا الحادث.

والحادث امتداد للعديد من كوارث الطيران في إيران ففي شهر يوليو الماضي تحطمت طائرة ركاب على متنها 168 راكبا بالاضافة إلى أفراد الطاقم قرب مدينة قزوين شمال غرب ايران.

وكان 29 شخصا قد لقوا حتفهم في سبتمبر 2006 بعدما خرجت الطائرة التي كانت تقلهم عن مدرجها عند الهبوط في مطار مشهد شرقي البلاد.

وفي نوفمبر 2006، تحطمت طائرة عسكرية عند اقلاعها في مطار مهر اباد بطهران، مما ادى الى مقتل ركابها الـ39، ومن بينهم 30 عضوا من الحرس الثوري.

 

أهم الاخبار