رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مئات الأفغان يتجمعون حول منزل ربانى منددين بقتله

عربى وعالمى

الأربعاء, 21 سبتمبر 2011 09:36
كابول - (ا ف ب(:

تجمع مئات الاشخاص اليوم الاربعاء للتظاهر بهدوء في كابول امام منزل الرئيس الافغاني الاسبق برهان الدين رباني تنديدا باغتياله في هجوم شنه انتحاري قدم نفسه على انه وسيط من حركة طالبان، على ما افاد صحفي في فرانس برس.

وكان رباني (71 عاما) مكلفا من الرئيس

حميد كرزاي التفاوض مع متمردي طالبان وكان يرئس منذ اقل من سنة المجلس الاعلى للسلام.

ولم تعلن اي جهة مسئوليتها عن الاعتداء الذي نفذه رجل فجر قنبلة كانت مخبأة في عمامته فيما كان يعانق رباني

في منزله بوسط العاصمة الافغانية.

وبدأ مئات الاشخاص بالتجمع صباح اليوم امام منزل رباني رافعين صورا له ولافتات تندد بقتله وقد وضع معظمهم عصبة سوداء على رءوسهم في علامة حداد، وفق ما افاد مراسل فرانس برس.

وعززت القوات الافغانية قبل الظهر الاجراءات الامنية التي تفرضها في شوارع العاصمة منذ سنوات وعلى الاخص في المنطقة الدبلوماسية حيث منزل رباني.

 

 

أهم الاخبار