رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مقتل 22 من الزوار الشيعة غرب العراق

عربى وعالمى

الثلاثاء, 13 سبتمبر 2011 09:03
كربلاء (ا ف ب(:

قتل مسلحون مجهولون 22 من الزوار الشيعة المتوجهين من كربلاء الى سوريا بعد ان عزلوا النساء والاطفال عن الرجال، مساء أمس الاثنين في منطقة صحراوية تبعد 300 كم غرب بغداد، حسبما اعلنت مصادر محلية تسلمت جثث الضحايا.

واوضح قائم قام عين تمر، البلدة الاقرب الى مكان الاعتداء، ان "مسلحين يرتدون ملابس الجيش والشرطة اوقفوا حافلة تقل زوارا من سكان كربلاء متوجهين الى سوريا، وعزلوا الرجال الـ22 عن النساء والاطفال وقاموا

بإعدامهم بالرصاص".

واكد مدير اعلام صحة كربلاء أن "الطب العدلي في المدينة تسلم جثث 22 من الضحايا وعليها آثار اطلاق نار".

وبحسب المصادر المحلية فإن الضحايا كانوا مسافرين في حافلة تابعة لشركة الحلو للسياحة التي تطلق رحلة يوميا الى سوريا من كربلاء لزيارة العتبات المقدسة لاسيما ضريح زينب شقيقة الامام الحسين، الامام الثالث لدى الشيعة الاثني عشرية.

وكانت مصادر بالشرطة قد اعلنت في وقت سابق مقتل 22 شخصا قادمين من سوريا بأسلحة رشاشة في منطقة النخيب.

واضاف العميد رزيج ان "جميع الضحايا من الرجال وقد عثر على جثثهم ملقاة على الارض ومغطاة بالدماء".

وتحولت محافظة الانبار التي تقطنها اكثرية سنية الى معقل لتنظيم القاعدة بعيد الغزو الامريكي للعراق في 2003، ولكن منذ 2007 نجحت قوات الصحوة، التي تشكلت من ابناء عشائر محلية انقلبوا على القاعدة، في مكافحة هذا التنظيم من دون التمكن من القضاء عليه نهائيا.

وقتل في الانبار العديد من العراقيين والاجانب اثناء توجههم من والى الاردن وسوريا.

أهم الاخبار