رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فيضانات في بنسلفانيا وبلدات تغرقها المياه

عربى وعالمى

السبت, 10 سبتمبر 2011 10:27
ويلكس بار - بنسلفانيا - رويترز:

خففت العاصفة الاستوائية لي قبضتها أمس الجمعة على بنسلفانيا وولايات أخرى في شرق الولايات المتحدة بعد أن تسببت في فيضان كبير لكن بعض البلدات ما زالت غارقة بالمياه وسط مخاوف من أن تكون مياه أحد الانهار تسممت بسبب غمر محطات معالجة مياه الصرف الصحي.

ولقي خمسة اشخاص على الاقل حتفهم في بنسلفانيا وفرجينيا واجلي حوالي 130 الف شخص الخميس الماضي

في بنسلفانيا ونيويورك وماريلاند.
وقال مسئولون: منسوب المياه في نهر ساسكيهانا في مدينة ويلكس بار بشمال بنسلفانيا التي تضررت بشدة وصل قبل الفجر الى 11.8 متر بدون حدوث اي انهيار للحواجز التي بنيت لمقاومة منسوب مياه يصل حتى 12.5 متر.
وقالت خبيرة الارصاد ميجان ايفانز في موقع اكيو ويذر دوت
كوم: سيدخل هذا المنسوب سجلات الارقام القياسية باعتباره ثاني اعلى منسوب حيث يقل قليلا عن الرقم القياسي 12.4 متر الذي تسبب فيه (الاعصار) اجنيز في عام 1972.
وتوقف هطول الامطار الغزيرة على المنطقة لكن خبير الأرصاد اليكس سوسنوسكي يتوقع على موقع اكيو ويذر هطول أمطار على نحو متفرق على مدار اليوم.
وكانت البلدات الصغيرة التي لا توجد بها تعزيزات للحواجز على نهر ساسكيهانا على بعد حوالي 80 كيلومترا إلى الشمال والجنوب من ويلكس باري هي الاشد تضررا بالفيضانات.

 

أهم الاخبار