رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

اعتداء باكستان انتقام للقبض على مسئول بالقاعدة

عربى وعالمى

الأربعاء, 07 سبتمبر 2011 11:45
ميرانشاه - (ا ف ب(:

اعلن متمردون من حركة طالبان ان الاعتداء المزدوج الذي اسفر عن 24 قتيلا على الاقل اليوم الاربعاء في كويتا (جنوب غرب باكستان) نفذه اعضاء من طالبان انتقاما لتوقيف مسئول في تنظيم القاعدة مؤخرا في المدينة.

واعلن المتحدث باسم حركة طالبان باكستان التي اعلنت ولاءها لتنظيم القاعدة، تبني الاعتداء الانتحاري

المزدوج في كويتا في اتصال هاتفي مع فرانس برس.

واعتقل يونس الموريتاني "قائد العمليات الخارجية" لتنظيم القاعدة المكلف خصوصا لإعداد الاعتداءات في الولايات المتحدة واوروبا واستراليا، مع اثنين من معاونيه قبل عشرة ايام في كويتا خلال عملية لاجهزة الاستخبارات الباكستانية

والامريكية بمساعدة وحدة من الجيش بقيادة الجنرال الذي استهدفه الاعتداء المزدوج اليوم الاربعاء.

وصرح احسان الله احسان المتحدث باسم حركة طالبان باكستان لوكالة فرانس برس من مكان مجهول "نحن من نفذ تلك الهجمات".

وردا على سؤال حول ما اذا كانت الاعتداءات نفذت انتقاما لتوقيف الموريتاني واثنين اخرين من القاعدة، اجب ب"نعم".

واضاف احسان "الهجمات كانت انتقامات لتوقيف اشقائنا المقاتلين مؤخرا في كويتا من قبل قوات الامن".

 

أهم الاخبار