رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

شعث: سنذهب للأمم المتحدة رغم التهديدات

عربى وعالمى

الاثنين, 05 سبتمبر 2011 17:54
رام الله (ا ف ب) :

قال عضو اللجنة المركزية لحركة فتح نبيل شعث اليوم الإثنين إن الفلسطينيين لن يمنعهم أي تهديد من التوجه إلى الأمم المتحدة لطلب عضوية كاملة لدولة فلسطين.

وقال شعث في بيان له إن "أي تهديد من أي طرف كان، لن يقوى على منع القيادة من التوجه إلى الأمم المتحدة لنيل عضوية فلسطين الكاملة في المنظمة الدولية".
ورفض شعث أي تهديدات سياسية أو ابتزازات مالية لمنعهم من التوجه إلى

الأمم المتحدة، مشددا على أن "من يهددنا إنما يهدد السلام الدولي ولا علاقة بين العودة إلى المفاوضات وتوجهنا إلى الأمم المتحدة للمطالبة بدولتنا المستقلة تحقيقا لتقرير المصير".
واعتبر أن "لا فرصة الآن بتاتا لاستئناف المفاوضات لأسباب إسرائيلية"، مؤكدا أن "العودة للمفاوضات لا تتطلب ديباجة بل تتطلب وقفا فوريا للاستيطان وقبول اسرائيل بالقرار 242 وحدود عام
1967 حدودا للدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف".
وأورد البيان أن شعث توجه إلى تركيا "في جولة أوروبية تقوده الى بلجيكا وبريطانيا ورومانيا بهدف حشد اكبر تأييد دولي في الامم المتحدة".
وكان الرئيس الفلسطيني محمود عباس شدد مساء أمس الأحد على أن التوجه للأمم المتحدة هدفه رفع الشرعية عن الاحتلال الاسرائيلي للاراضي الفلسطينية المحتلة منذ عام 1967 وليس عن إسرائيل.
وتعارض إسرائيل والولايات المتحدة الخطوة الفلسطينية لدى المنظمة الدولية والتي تأتي بينما المفاوضات بين الجانبين مجمدة منذ سنة بسبب رفض الدولة العبرية وقف النشاطات الاستيطانية في الأراضي المحتلة.

أهم الاخبار