رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

عملية عسكرية سورية على حدود لبنان

عربى وعالمى

الاثنين, 29 أغسطس 2011 09:52
نيقوسيا - أ ف ب:

اقتحمت آليات عسكرية تضم دبابات وناقلات جند وسيارات عسكرية صباح الاثنين بلدية هيت التي تقع على بعد كيلومترن اثنين من الحدود مع شمال لبنان حسبما أكد المرصد السوري لحقوق الانسان. واضاف مدير المرصد رامي عبدالرحمن ان صوات اطلاق نار كثيف تسمع منذ الساعة التاسعة صباحا ".
وكان الرئيس السوري بشار الاسد ابلغ في 17 اغسطس الامين العام للامم المتحدة بان كي مون أن العمليات العسكرية ضد المعارضين "قد توقفت" في بلاده، حسب ما اعلن متحدث باسم الامم المتحدة.
وقال مساعد المتحدث باسم الامم المتحدة فرحان حق في بيان إن هذا ما اجاب به الرئيس الاسد خلال محادثات هاتفية مع بان الذي طالب بان "تتوقف جميع العمليات العسكرية والاعتقالات الجماعية فورا" في سوريا.

واعرب الامين العام للامم المتحدة بان كي مون عن "انزعاجه" ازاء الاخفاق المتكرر للرئيس الاسد في الوفاء بالوعود التي قطعها بما في ذلك وقف حملته العسكرية على المحتجين.

وفي ريف دمشق، "اقتحمت قوات امنية كبيرة بلدة قارة صباح

الاثنين وتنفذ الان حملة مداهمة واعتقالات بحثا عن مطلوبين ضمن قوائم لكن الاعتقالات تجري بشكل عشوائي" حسبما اضاف المرصد.

واشار المرصد إلى أن "حملة الاعتقال شملت نحو 40 شخصا حتى الان" لافتا إلى أن القوات الامنية "نصبت رشاشات على اسطح المباني الحكومية".

وأدى قمع الاحتجاجات غير المسبوقة في سوريا والتي اندلعت منتصف  مارس الى مقتل 2200 شخص بحسب حصيلة للامم المتحدة. وتشير منظمات حقوقية إلى أن بين القتلى 389 جنديا وعنصر امن في غياب احصاء رسمي.

وتتهم السلطات "جماعات ارهابية مسلحة" بقتل المتظاهرين ورجال الأمن والقيام بعمليات تخريبية واعمال عنف اخرى لتبرير ارسال الجيش الى مختلف المدن السورية لقمع التظاهرات.

أهم الاخبار