رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"أسطول الحرية" على مشارف سواحل غزة.. وإسرائيل: أهلًا بكم

عربى وعالمى

الاثنين, 29 يونيو 2015 00:26
أسطول الحرية على مشارف سواحل غزة.. وإسرائيل: أهلًا بكمصورة أرشيفية
القاهرة ـ بوابة الوفد ـ وكالات:

اقترب، "أسطول الحرية 3" الذي يضم سفنا تقل ناشطين مؤيدين للفلسطينيين من أجل كسر الحصار الإسرائيلي على قطاع غزة، من مشارف من سواحل غزة، لكن يتوقع أن تعترضه قوات إسرائيلية قبل دخول مياه القطاع، بحسب قناة إسرائيلية مساء الأحد.
وقال مراسل القناة الثانية الموجود على سفينة "ماريان دو جوتيبرغ" السويدية "نحن في البحر منذ ثلاثة أيام، وعلى بعد أقل من 200 كلم من قطاع غزة".

وقال المراسل إن ركاب السفينة الخمسين

يتلقون يوميا شروحات عن كيفية المقاومة دون عنف لعناصر الكوماندوز الإسرائيلي الذين يتوقعون أن يعترضوا السفينة قبل دخولها مياه قطاع غزة.

وأضاف "نرى على شاشة الرادار سفينة مجهولة تتبعنا، ويفترض أنها تابعة للبحرية" الإسرائيلية.

السفينة السويدية هي إحدى قطع "أسطول الحرية3" المكون من أربع سفن تنقل ناشطين مؤيدين للفلسطينيين يريدون كسر الحصار الإسرائيلي لقطاع غزة بينهم الرئيس

التونسي السابق منصف المرزوقي والنائب العربي الاسرائيلي باسل غطاس.

وقبل خمس سنوات جرت محاولة مماثلة انتهت بهجوم دام نفذه الجيش الإسرائيلي استهدف سفن الأسطول وقتل خلاله عشرة أتراك.

وجرت محاولات مماثلة أخرى منذ 2010 تم اعتراضها لكن دون سقوط قتلى.

وقال متحدث باسم الخارجية الإسرائيلية إن حكومة بلاده تعتزم تسليم رسالة إلى الناشطين بعد توقيفهم.

وجاء في الرسالة "أهلا بكم في إسرائيل. يبدو أنكم ضائعون.. ربما ترغبون في زيارة مكان قريب من هنا، سوريا حيث يرتكب نظام الرئيس السوري بشار الأسد يوميا مجازر ضد شعبه بدعم من نظام إيران الدموي" بحسب قوله.

 

أهم الاخبار