رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تقرير فلسطيني : الاحتلال والمستوطنون يواصلون انتهاكاتهم ضد الفلسطينيين

عربى وعالمى

السبت, 27 يونيو 2015 21:33
تقرير فلسطيني : الاحتلال والمستوطنون يواصلون انتهاكاتهم ضد الفلسطينيينانتهاكات الإسرائيلين ضد الفلسطينيين - أرشيفية
القاهرة - بوابة الوفد

أكد تقرير الاستيطان الأسبوعي الصادر عن المكتب الوطني الفلسطيني للدفاع عن الأرض ومقاومة الاستيطان، اليوم السبت، أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي لاتزال تواصل سياستها الهادفة إلى ابتلاع مزيد من أراضي الفلسطينيين لصالح مخططاتها الاستيطانية التوسعية وخرقها للقوانين والمواثيق الدولية، غير مكترثة بالمجتمع الدولي والشرعية الدولية.
وأشار التقرير إلى مصادقة وزير جيش الاحتلال موشيه يعلون مؤخرا على عملية إعمار كنيسة "بيت البركة"، الواقعة قبالة مخيم العروب شمال الخليل، تمهيدا لإقامة مستوطنة استراتيجية فيها، بعد ادعاء المستوطنين أنهم قاموا بشرائها، تمهيدا لبناء مستوطنة على مساحة 40 دونما، بين التجمع الاستيطاني "جوش عتصيون" ومدينة الخليل.
وأضاف التقرير أنه بعد شهر من الاستيلاء على أراضي كنيسة البركة الواقعة بين الخليل وجوش عتصيون، اتضح أن ما يسمى صندوق إنقاذ الأراضي في الكيان ينوي إقامة فندق في مبانيها.
ورصد التقرير انتهاكات الاحتلال والمستوطنين في العديد من المدن والقرى الفلسطينية، ففي مدينة القدس تسعى حكومة الاحتلال إلى تهويد المدينة بكافة الطرق، واستهداف المسجد الأقصى المبارك على وجه الخصوص، من خلال مواصلة أنشطتها التهويدية والاستيطانية.
وأضاف أن أذرع الاحتلال قامت بتنظيم "احتفالات البلوغ" اليهودية في قاعات وقفية إسلامية أثرية تحت الأرض، في المنطقة الواقعة أسفل منطقة المطهرة ضمن حدود الجهة الغربية للمسجد الأقصى، وتواصلت اقتحامات المستوطنين لباحات المسجد الأقصى، والتي باتت شبه يومية، فيما واصلت سلطات الاحتلال توسيع الحفريات العميقة أسفل أساسات المسجد الأقصى، وبالذات أسفل باب المغاربة باتجاه الشمال وعلى طول المنطقة أسفل حائط البراق.
وذكر التقرير أنه في مدينة الخليل، رشق عدد من مستوطني البؤر الاستيطانية المقامة على أراضي المواطنين وممتلكاتهم وسط الخليل، المواطنين في البلدة القديمة بالحجارة تحت حماية جنود الاحتلال، ما تسبب بتحطيم جزء من مقتنيات "بسطة ألعاب أطفال" تعود ملكيتها للمواطن ثائر جابر.
فيما دهس مستوطن طفلا يبلغ من العمر "10 سنوات" وسط مدينة الخليل، وسلمت سلطات الاحتلال المواطن بلال الشامسطي بلاغا يقضي بهدم منزله الذي يؤوي عشرة أفراد، في منطقة زعيمة في بلدة الكرمل شرق يطا جنوب

الخليل.
وفي مدينة رام الله، أصيبت المواطنة رحمة سمحان "66 عاما" بجروح خطيرة بالرأس بعد اعتداء المستوطنين عليها بالضرب قرب رأس كركر غرب رام الله، وأحرقت مجموعة من المستوطنين من مستوطني مستوطنة "ريمونيم" محاصيل زراعية في بلدة الطيبة شرق مدينة رام الله، تعود ملكيتها لمزارع من القرية تقدر بـ20 دونمًا من القمح، تعود ملكيتها للمزارع خلدون حنا، وأشعل المستوطنون النيران في أراضي المزارع التي تقع بجوار المستوطنة المقامة على أراضي البلدة والبلدات المجاورة لها.
وفي سلفيت، هدمت جرافات الاحتلال غرفة زراعية وملحقاتها للمواطن ناجح حرب في منطقة خربة سوسية ببلدة كفر الديك، ومغسلة سيارات تعود ملكيتها للمواطن غنام عبد الحليم داود من قرية حارس بمحافظة سلفيت، وذلك بحجة عدم الترخيص، كما قطع مستوطنون أكثر من 70 شجرة زيتون تقع شمال مدينة سلفيت بين بلدتي ياسوف وجماعين.
وفي الأغوار، أجرت قوات الاحتلال تدريبات عسكرية واسعة في مناطق وادي المالح في الأغوار الشمالية، وهجرت عشرات العائلات البدوية، وفرضت طوقا عسكريا على مناطق الحمامات والبرج والميتة وحمصة في وادي المالح في الأغوار الشمالية، وأخلت المواطنين، وشرعت بالتدريبات والمناورات، حيث تم تهجير 42 عائلة في تلك المناطق.
وفي بيت لحم؛ سلمت قوات الاحتلال مواطنا من قرية كيسان شرق بيت لحم إخطارا بهدم غرفة زراعية وجدران استنادية في أرضه الزراعية.

أهم الاخبار