رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

معارك عنيفة في مدينة درعا

عربى وعالمى

الخميس, 25 يونيو 2015 12:43
معارك عنيفة في مدينة درعا
القاهرة_ بوابة الوفد

شنت الفصائل السورية المعارضة، الخميس، هجومًا على المواقع التي تسيطر عليها القوات الحكومية في مدينة درعا في إطار عملية أطلقت عليها اسم "عاصفة الجنوب".

وأفادت تقارير باندلاع معارك عنيفة بين الجانبين في أكثر من منطقة في المدينة الواقعة جنوبي البلاد، وأن المسلحين تمكنوا من السيطرة على مواقع كانت بيد القوات الحكومية.
من جهته، قال التلفزيون الحكومي إن الجيش السوري صد هجمات على عدد من المواقع العسكرية في جنوب سوريا، ونقل عن مصدر عسكري أن الهجمات وقعت في ريف محافظة درعا، وأن الجيش قتل عشرات المهاجمين.
وتهدف المعارضة من خلال هذه المعركة إلى

تحقيق السيطرة الكاملة على مدينة درعا، وفي حال تحقق ذلك تكون ثالث مركز محافظة يخرج من سيطرة نظام الرئيس السوري بعد مدينتي الرقة وإدلب.

وكان الجيش الحر حقق خلال الشهر الماضي تقدما كبيرا في المدينة حين سيطر على اللواء 52 الذي يعد ثاني أكبر لواء مشاة في سوريا.

من ناحية ثانية، تمكن مسلحو تنظيم الدولة ليل الأربعاء الخميس من دخول مدينة الحسكة، شمال شرقي سوريا، حيث سيطروا على حيين إثر اشتباكات عنيفة مع الجيش السوري، بحسب

ما ذكر المرصد.

وأفاد المرصد بأن العشرات من مسلحي داعش والقوات الحكومية قتلوا في المواجهات العنيفة التي جرت في المدينة التي تتقاسم وحدات حماية الشعب الكردية والقوات الحكومية السيطرة عليها والتي شن تنظيم الدولة هجوماً عليها في أواخر مايو.

وأشار المرصد السوري إلى وقوع أكثر من 50 قتيلاً وجريحاً في اقتحام داعش لمدينة الحسكة، مشيراً إلى أن سيطرة التنظيم على أحياء في المدينة.

وأشار ناشطون إلى أن ضابطاً حكومياً كبيراً قتل في الهجوم على قوات "الهجانة والتجنيد" التابعة للجيش السوري في الحسكة.

ومع أن مصدراً عسكرياً سورياً قال في وقت لاحق إن الجيش دحر هجوماً لتنظيم الدولة على الحسكة، إلا إن التليفزيون الحكومي قال في خبر له إن مسلحي تنظيم الدولة قاموا بطرد سكان من منطقة النشوة.

أهم الاخبار