رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

موجة حر تقتل أكثر من 180 شخصًا جنوب باكستان

عربى وعالمى

الاثنين, 22 يونيو 2015 17:02
موجة حر تقتل أكثر من 180 شخصًا جنوب باكستان
القاهرة - بوابة الوفد

قال مسؤولون باكستانيون الاثنين، إن موجة حر شديدة تسببت في مقتل أكثر من 180 شخصًا في إقليم السند بجنوب باكستان ما دفع السلطات إلى إعلان حالة الطوارئ فيما تعطلت شبكات القوى الكهربية وتكدست الجثث بالمشرحة.

وانقطعت الكهرباء عن مناطق واسعة في كراتشي المركز المالي لباكستان التي يقطنها 20 مليون نسمة وأشعل السكان النيران احتجاجًا.
وقال أنور كاظمي وهو مسؤول بمؤسسة أدهي الخيرية لرويترز، إنه تم الإسراع بدفن الجثث المجهولة الهوية من أجل إفساح مكان بالمشرحة.
وقال "نحن نحث الناس على دفن موتاهم بأسرع وقت ممكن بسبب موجة الحر وتعطل القوى الكهربية .. تم دفن 30 جثة مجهولة الهوية صباح اليوم لإفساح المجال بالمشرحة".
وقال صابر ميمون سكرتير الشؤون الصحية بإقليم السند لرويترز، إن 180 شخصًا على الأقل توفوا من مشاكل تتعلق بموجة الحر منذ ليل الجمعة.
وقال إنه تم إلغاء الإجازات لجميع العاملين في المجال الطبي فيما تقوم السلطات بتوزيع محاليل الجفاف وغيرها على

المستشفيات.
ولا يزال يجري إحصاء أعداد المتوفين.
وقال سعيد مانجنيجو وزير الصحة في إقليم السند لرويترز "يخضع مئات المرضى الذين عانوا من موجة الحر للعلاج في مستشفيات حكومية."
وارتفعت درجات الحرارة إلى 44 درجة مئوية السبت ووصلت إلى 43 درجة مئوية الأحد في وقت تزايد فيه الطلب على الكهرباء مع احتفال السكان بشهر رمضان.

وقال مسؤولون من شركة (كي-الكتريك) الموردة للكهرباء، إن موجة الحر تسببت في زيادة لم يسبق لها مثيل في الطلب على الطاقة الكهربية وأن الكثير من مشاكل انقطاع الكهرباء سببها توصيل التيار بصورة غير قانونية ما يؤدي إلى زيادة الأحمال على الشبكة الكهربية.

أهم الاخبار