رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

كاميرون الأوفر حظًا في الانتخابات البريطانية

عربى وعالمى

الجمعة, 01 مايو 2015 13:02
كاميرون الأوفر حظًا في الانتخابات البريطانيةديفيد كاميرون
القاهرة - بوابة الوفد - رحمة محمود:

رغم تضارب استطلاعات الرأي البريطانية كلما اقتربت الانتخابات البرلمانية في بريطانيا المزمع انعقدها في 7 مايو من الشهر الجاري.

فإن الاستطلاع الأخير الذي أجري لصالح صحيفة الجارديان البريطانية كشف حصول رئيس الوزراء البريطاني "ديفيد كاميرون" على نسبة تأييد في آخر مناظرة تليفزيونية بث على شبكة "بي بي سي" البريطانية.

نتائج استطلاع الرأي

نشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية استطلاع للآراء أجري لصالح صحيفة "الجارديان" البريطانية ومؤسسة ICM مساء الخميس، كشف أن رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون فاز في آخر مناظرة تليفزيونية في حملة الانتخابات البريطانية بحصوله على تأييد 44 % من المشاهدين الذين قالوا إنه قدم أداء أفضل من منافسيه.

وأظهر الاستطلاع أن ميليباند جاء في المرتبة الثانية

بحصوله على تأييد 38 في المئة بينما جاء ونك كليغ زعيم حزب الديمقراطيين الأحرار في المرتبة الثالثة إذ حصل على 19 %.

وفق استطلاع آخر قام به معهد كومرس لحساب شبكة ITV، حل كاميرون أولاً بـ 35 %، تلاه كليغ بـ 33 % وبراون بـ 26 %. وتشكل هذه النتائج خيبة كبيرة لحزب رئيس الوزراء، خصوصاً أن هذه المناظرة اعتبرت فرصته الأخيرة لتعويض تراجعه في الاستطلاعات. واضطر رئيس الوزراء البريطاني إلى الاعتذار الأربعاء الماضي بعد ارتكابه زلة لسان عندما وصف أرملة التقاها بأنها "شديدة التعصب"، غير مدرك أن

كلامه كان يسجل.

و أظهر استطلاع حصري أجرته مؤسسة "كوم ريس" لصالح صحيفة «ديلي ميل» البريطانية لتوقعات الناخبين في الانتخابات المرتقبة، وهي الأكثر صعوبة من حيث التنبؤ بنتائجها، أن أكثر من 10 ملايين لا يزالون حائرين ولم يقرروا بعد.

وحصل الحزبان الرئيسان في بريطانيا (المحافظين والعمال) على 35 في المئة من أصوات الناخبين لكل منهما في الاستطلاع، في حين نال حزب الاستقلال على 11 في المئة..

وحزب الديمقراطيين الأحرار على 7 في المئة من أصوات الناخبين. وبحسب الاستطلاع فإن عدداً هائلاً من الناخبين البريطانيين لا يزالون مترددين في إعطاء أصواتهم لأي من الأحزاب المتنافسة في الانتخابات المرتقبة، ما يوحي أن أمام الأحزاب المتصارعة فرصة للتنافس خلال الأيام الـ 7 المقبلة على استقطاب الأصوات المترددة. ووجدت «كوم ريس» أن 34 في المئة من الناخبين البريطانيين لا يزالون مترددين تجاه دعم حزب معين..

المرشحون في الانتخابات البريطانية

 

أهم الاخبار