رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

صحف العالم:

الحكم على مرسى نهاية الإخوان ..وداعش خطر على مصر

عربى وعالمى

الخميس, 23 أبريل 2015 15:46
الحكم على مرسى نهاية الإخوان ..وداعش خطر على مصر

اهتمت الصحف العالمية الصادرة اليوم، بالتطورات الداخلية في مصر بعد الحكم علي الرئيس المعزول "محمد مرسي" بالسجن لمدة 20 عاماً  في القضية المعروفة إعلاميا باسم "أحداث الاتحادية" بتهمة استعراض القوة والعنف واحتجاز مواطنين، كما ركزت علي تنظيم داعش ومدي خطورته علي مصر .

 

نهاية الإخوان

وقالت إذاعة صوت أمريكا "VOA" إن بعض المحللين يرون أن الحكم على مرسي بالسجن بداية النهاية لجماعة الإخوان في مصر.

ونقلت الإذاعة عن رئيس مكتب صحيفة الحياة اللندنية في القاهرة، محمد صلاح، أن تصريحات عمرو دراج، أحد قيادات حزب الحرية والعدالة، بأن محاكمة مرسي كانت صورية وموجهة من قبل الحكومة، يمكن أن تكون النفس الأخير لجماعة تحتضر بعد قتل نفسها عن طريق طموحاتها.

وأضاف صلاح أن "الإخوان لا يفقدون السلطة سياسيا فقط، ولكنهم يفقدون ثقة الشعب، هم جيدون في المعارضة، ولكن في الحكم فشلوا فشلا ذريعا".

 

الحكم علي مرسي

انتقدت صحيفة "الجارديان" البريطانية في افتتاحيتها اليوم، الحكم الصادر ضد الرئيس المعزول محمد مرسي،  زاعمة

أن الحكم يبرز السعي القضائي لملاحقة مرسي وأنصاره من قبل النظام الحالي.

وادعت الصحيفة أن مصر الآن تعاني من الدكتاتورية بشكل أسوأ مما كانت عليه في عهد الرئيس المخلوع حسني مبارك".

وطالبت "الجارديان"، الدول الغربية، بضرورة الاحتجاج على الحكم وشجب الملاحقات القضائية التي يتعرض  لها الرئيس المعزول وأنصاره، وعدم إنكار أنها أول حكومة منتخبة ديمقراطيًا تمت إزالتها بالقوة.

 

 "داعش أخطر من إرهاب التسعينات"

و قالت صحيفة "فاينانشيال تايمز" البريطانية أن النظام المصري يشعر أنه يستطيع التعامل مع تهديد الإسلاميين والجهاديين، تماما كما فعل خلال فترة التسعينيات من القرن الماضي، إلا أنه لا ينبغي التقليل من خطورة تنظيم الدولة الإسلامية "داعش"، الذي لديه أتباع في سيناء وليبيا بالمقارنة بجماعات محلية عملت فى التسعينات، رأت الصحيفة أنها أقل خطورة.

 

الشباب العربي محبط

ونشرت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية  نتائج استطلاع

للرأي أجرته شركة "أصداء بيرسون مارستيلر"، يظهر أن الشباب العربي أصابه الإحباط من محاولات تحقيق الديمقراطية وبناء نظام يحكم على أساس احترام حقوق المواطنين وآرائهم وخاصة بعد التغييرات الكبيرة الواقعة في المنطقة العربية والتي يتصدرها استخدام الخوف من التطرف الإسلامي كأداة للأنظمة الحالية في وأد الثورات ومنع أي طريق إلى الديمقراطية الحقيقية .

 وأوضحت الصحيفة أن 92% من الشباب العربي قالوا إن أكبر رغبة لهم هي "العيش في ديمقراطية".

وفي عام 2012 قالت نسبة 41% إن أكبر عائق أمام الشرق الأوسط هو فقدان الديمقراطية، لكن هذه النسبة تدنت إلى 15% بين 3500 شخص من سن 18 إلى 24 ممن شملهم استطلاع هذا العام، كما أن نحو 39% هذا العام قالوا أيضا إن الديمقراطية قد لا تنجح أبدا في المنطقة.

وأشارت الصحيفة إلي أن الاستطلاع أظهر أن أكثر الشباب تشككا بشأن احتمال قيام الديمقراطية في الشرق الأوسط كانوا من اليمن وقطر والسعودية، أما الأكثر تفاؤلا فمن الكويت والعراق وليبيا.

 وعن تنظيم الدولة الإسلامية كشف الاستطلاع أنه أكبر تحد يواجه المنطقة، حيث قال نحو 37% إنه التهديد الرئيسي، بينما قال 32% إن التهديد الرئيسي هو الإرهاب وقال 29% إنه البطالة، أما تهديد إيران النووي فقد جاءت نسبته 8%.

أهم الاخبار